سياحةTourism

جزيرة بورا بورا مكان شيق للسياحة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
25

حيفا
غائم جزئي
25

ام الفحم
غائم جزئي
25

القدس
غائم جزئي
25

تل ابيب
غائم جزئي
25

عكا
غائم جزئي
25

راس الناقورة
غائم جزئي
25

كفر قاسم
غائم جزئي
25

قطاع غزة
سماء صافية
25

ايلات
سماء صافية
34
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

جزيرة بورا بورا ساحرة الجمال ومكان شيق للسياحة

تقدم جزيرة بورا بورا الحصرية أماكن إقامة تقع على بحيرة شاطئية زرقاء جميلة أو على طول شواطئ رملية بيضاء


بورا بورا 


تعد بورا بورا أحدى جزر ليوارد و تبلغ مساحة الجزيرة ما يقارب من29.3 كيلو متر. و تقع الجزيرة على بعد مسافة تقدر بحوالى 230 كيلو متر من الشمال الغربى لمدينة بابيتى و هى واقعة فى المحيط الهادى و تعد الجزيرة أية من أيات الله على الأرض حيث أنها تمتاز بجمالها الساحر النقى و الطبيعة البكر التى نادراً ما تجد مثلها فى أى دولة من دول العالم.

تعتمد جزيرة بورا بورا على القطاع السياحي بشكلٍ كبير، حيث يعمل مُعظم سكّان الجزيرة في هذا القطاع. تقدم هذه الجزيرة الحصرية أماكن إقامة تقع على بحيرة شاطئية زرقاء جميلة أو على طول شواطئ رملية بيضاء، ويمكن للضيوف الاستمتاع بخدمة الواي فاي مجانًا وميني بار مجانًا مع مجموعة مختارة من البيرة والمشروبات الغازية والمياه والتي يتم تعبئتها يوميًا، كما يتمتع الضيوف بإمكانية استخدام معدات الغطس وقوارب الكاياك مجانًا.

ومن أبرز الوجهات السياحيّة لجَزيرة بورا بورا هي:
جبل Mt Otemanu: هو جبل بركاني وأكبر جبل يقع في بورا بورا، يُطلّ على الشواطئ المُحيطة به، ويُمكن مُشاهدة الجبل من خلال جولات القوارب حوله. شاطئ ماتيرا: يُعدّ شاطئ ماتيرا الشاطئ الرئيسي في بورا بورا، وتمّ التصويت له كأفضل شاطئٍ في العالم. يتمتّع الشاطئ برمالٍ بيضاء ناعمة، ومياه فيروزيّة هادئة. شواطئ الشعب المرجانية: أحد أفضل الأنشطة التي يُمكن ممارستها في بورا بورا هي الغوص لمُشاهدة الشعب المرجانيّة الملوّنة، والتي توجد العديد منها تحت شواطئ الجزيرة.
جزيرة Motu tapu: هي الجزيرة الأكثر تصوّراً في المنطقة، وتمتاز بأنّها أفضل مكانٍ للاسترخاء؛ حيث تَبعد الجزيرة الصغيرة بضعة أمتار عن الجزيرة الرئيسية.

إقرا ايضا في هذا السياق:

جنود من وحدة كفير صاحوا: "الموت للعرب" وهاجموا شبابًا من رهط