السلطات المحلية

الناصرة: اجتماع شعبي واسع لقائمة ناصرتي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

علي سلام في الإجتماع الحاشد بالحي الشرقي: الغبار الذي على سترتي انظف منهم

 


 عقد، مساء الثلاثاء، اجتماع شعبي واسع في الحي الشرقي - خلة عيسى في بيت عضو البلدية رايق مروات وممثل العائلة في قائمة ناصرتي، ضمن الاستعدادات ل انتخابات بلدية الناصرة . وقد أعلنت عائلة مروات في وقت سابق عن دعمها المطلق والكامل لرئيس البلدية علي سلام في الانتخابات المقبلة للسلطات ال محلية في الثلاثين من شهر تشرين الأول الحالي. ويشارك في الاجتماع حشد غفير، حيث يتحدث علي سلام ورايق مروات وعضو قائمة ناصرتي عمر غصوب أبو أحمد وشخصيات من الحي الشرقي.

 

 وقال رايق مروات أن الحي الشرقي يعد معقلا حصينا لعلي سلام ولقائمة ناصرتي، وأنه واثق من انتصاره الكاسح في الانتخابات. وأضاف أن الطرف المنافس يحاول بث سمومه واشاعات كاذبة هدفها تضليل الناخب النصراوي، لكن المواطن النصراوي ذكي وفطين ويعرف من يخدمه ويساعده ويرفع شأن المدينة عاليا في جميع المحافل. 
وقال سالم شرارة المستشار الاعلامي لرئيس البلدية أنه لو خير وزميله سليم غميض بين العمل ونصر ناصرتي، فسيختار الثاني بدون تردد.
وقال مرشح العضوية عمر أبو أحمد أن هدف الجهة الثانية طبقي، وهو واضح وهذا يجرح المواطنين النصراويين. وأضاف أنه يكفي الاستخفاف بعقول الناس، وأن شعارهم اما أن أكون في السلطة أو أعمل على التخريب. وأكد على أن ادارة البلدية تدعم التعليم الأكاديمي، وهناك أرقام تثبت ذلك.

وقال علي سلام في كلمته:"شكرًا لكم جميعًا، شكرًا على دعمكم، شكرًا على استضافتكم لي هنا في بيتكم وهو بيتي الثاني الحي الشرقي احد اهم احياء الناصرة، وعندما نقول الناصرة نقول الحي الشرقي، نعم وقلتها أمس في الصفافرة واقولها اليوم في الحي الشرقي، اسمي علي سلام من الناصرة انا من الحي الشرقي من حي الصفافرة من حي السوق من حي البير من حي جبل الدولة من حي الروم من حي اللاتين من حي جبل حمودة من حي الميدان من الناصرة، نصراوي واعتز بالناصرة وناصرتي واعتز بأهل الناصرة واعتز بكم جميعًا".

وأضاف:"انا انسان اعشق الناصرة، وأهل الناصرة ومن اجل ذلك اعطي وقتي كله لهذه المدينة التي احب واحب أهلها اخوتي واخواتي، امام الحاقدين المفلسين الخاسرين وكل ما لديهم انهم يدركون خسارتهم سلفًا، أمور كثيرة اتهموني فيها، اما اليوم تصل الحقارة معهم وينشروا تسجيلًا حقيرًا قاموا بتركيب الكلمات فيه، وهم يدركون ان الغبار على سترتي انظف منهم!".

وتابع:"مؤسف جدًا، لأن كل اخواتي يأتون الى مكتبي ويعرفوا من علي سلام، ويأتوا الى المنزل ويعرفوا من علي سلام، انا كل هذه المدينة بأهلها اخوتي واخواتي، وان تصل معهم الأمور الى هذه الدرجة من الحقارة والتهمة الكاذبة والتسجيل الكاذب الملفق، انا أقول لهم ان الناصرة وأهلها سيحاسبونكم يوم 30.10.18".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الناصرة