كوكتيلCocktail

السرّ وراء اختفاء غرفة رقم 420 من الفنادق
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
12

حيفا
غيوم متناثرة
16

ام الفحم
مطر خفيف
14

القدس
مطر خفيف
11

تل ابيب
مطر خفيف
12

عكا
غيوم متناثرة
16

راس الناقورة
غيوم متفرقة
10

كفر قاسم
مطر خفيف
12

قطاع غزة
غيوم متفرقة
8

ايلات
غائم جزئي
18
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

السرّ وراء اختفاء غرفة رقم 420 من الفنادق

أعلنت صحيفة بريطانية عن السبب الحقيقي وراء هذه العادة الغريبة والمثيرة للريبة

قرر بعض الأشخاص التجمع في حقل يعج بالحشيش بهدف الإستيلاء على محصولها، واتفقوا على الالتقاء في تمام الساعة 4:20 


هل تساءلتم يوما عن السبب الذي يمنع الفنادق من استخدام العدد 420؟ إذ أنّكم لن تجدوا غرف تحمل هذا العدد! 
أعلنت صحيفة بريطانية عن السبب الحقيقي وراء هذه العادة الغريبة والمثيرة للريبة حيث قالوا بأنّ هذا العدد ارتبط بالأشخاص المدنين على المواد المخدرة وبالتحديد نبات الحشيش. ولذلك قررت إدارة الفنادق بالامتناع عن وضع هذا العدد على غرف النزلاء، حتى لا يشتبه بارتباطه بأنها مكان مخصص لتعاطي المخدرات. والبديل عن ذلك يتمّ بتسجيل عدد 420 على أبواب الغرف بطرق مبتكرة، مثل: 419 + 1 أو 418 +2 بدلا من كتابة العدد بشكل مباشر.


صورة توضيحية

وتعود قصة ارتباط رقم 420 بالمدمنين على المخدرات بعد انتشار قصة عن مجموعة من الشباب والطلاب في ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية: وقعت هذه القصة في السبعينيات، وفي يوم قرر هؤلاء الاشخاص التجمع في حقل يعج بالحشيش بهدف الإستيلاء على محصولها، وكان مكان التجمع هو عند تمثال لعالم الكيمياء الفرنسي الشهير لويس باستور في ولاية كاليفورنيا في تمام الساعة 4:20 ، ولذلك أصبحت كلمة السر بينهم هي: لويس 420.

انتشار هذه القصة منحها شعبية كبيرة في الفن والموسيقى، حيث كتبت أغانٍ عديدة حول هذا الموضوع. ليس هذا فقط، بل جذبت القصة العديد من الشباب للاندماج في تفاصيلها والتمثل بها. شكّل الانتشار الكبير للقصة من هذا اليوم ذكرى احتفالية.

إقرا ايضا في هذا السياق:

الصحة: من السابق لأوانه الحديث عن انتهاء كورونا