أخبارNews & Politics

مرض خطير يجتاح أنهار البلاد بسبب الفئران
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مرض بكتيري خطير يجتاح أنهار البلاد بسبب الفئران: إحالة 5 طلاب للمستشفى بعد رحلة بنهر الأردن

كشفت وزارة الصحة عن أنّه على الأقل أصيب 14 شخصا بهذه العدوى، وعلى الأقل 50 شخصا يشتبه أنّهم مصابون بهذه العدوى


أفادت مصادر عبرية اليوم الأربعاء أنّه: "أحيل 5 طلاب للعلاج في المستشفى بعد الاشتباه بوجود مرض خطير - البريميات وهو بسبب الفئران (مخلّفات الفئران) في نهر الأردن، وذلك خلال رحلة للمنطقة هناك ضمن إطار رابطة للفتيان، وكشفت وزارة الصحة عن أنّه على الأقل أصيب 14 شخصا بهذا المرض، وعلى الأقل 50 شخصا يشتبه أنّهم مصابون بهذا المرض".

هذا ويشار إلى أنّه وصل يوم الأحد الماضي إلى مستشفى زيف في صفد ثلاثة متنزهين تنزهوا في وديان الجولان وعانوا من أعراض مختلفة حيث اشتبه الأطباء بوجود هذا المرض لديهم.

وفي أعقاب كثرة الحالات، أعلنت وزارة الصحة أنها تقوم بفحص عدد من الحالات أصيب فيها أشخاص، على ما يبدو، بهذا المرض التي تسببها مخلّفات الفئران. يبدو أن مصدر المرض هو مياه هضبة الجولان. وتعمل وزارة الصحة بالتعاون مع سلطة الطبيعة والحدائق، والسلطات ال محلية ، من أجل إغلاق مسارات التنزه في وادي زفيتان. ومن المهم لفت انتباهكم إلى النظر إلى اللافتات الموجودة على حواف الأنهار والعمل بها.

لمحة عن هذا المرض، هو يعرف باسم داء اللولبية النحيفة أو داء البريميات وهو مرض حيواني المنشأ تسببه جراثيم من جنس البريمية، وتتم العدوى حين يتعرض الناس بشكل مباشر لبول أو غائط الكلاب والقطط والثدييات الوحشية والقوارض ويكثر التعرض في المزارع والمسالخ وفي معسكرات الرحلات وفي أثناء السباحة في المياه الملوثة. فبعد التقاط العدوى بنحو أسبوع يصاب المريض بنوافض وحمى مرتفعة وصداع وآلام عضلية. وغالباً ما يتبع المرض سيراً ثنائي الطور تنخفض الحرارة في الطور الثاني منه، ولكن تزداد شدة الصداع والآلام العضلية ويصبح الغثيان والإقياء والألم البطني هي الشكوى البارزة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
مرض