سياحةTourism

تعرف معنا على مدينة فاس المغربية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
37

حيفا
سماء صافية
36

ام الفحم
سماء صافية
35

القدس
سماء صافية
32

تل ابيب
سماء صافية
31

عكا
سماء صافية
37

راس الناقورة
سماء صافية
36

كفر قاسم
سماء صافية
32

قطاع غزة
غيوم متناثرة
33

ايلات
سماء صافية
34
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

تعرف معنا على مدينة فاس المغربية

تعد مدينة فاس المغربية من أجمل الوجهات السياحية وهي ثاني أكبر المدن السياحية، وفيها الكثير من المعالم التاريخية العريقة.


صورة توضيحية

تعتبر منطقة فاس القديمة من أقدم أحياء المدينة، ويعتقد أنها أكبر مدينة لازالت تحتفظ بهيكلها التاريخي في العالم


تعد مدينة فاس المغربية من أجمل الوجهات السياحية وهي ثاني أكبر المدن السياحية، وفيها الكثير من المعالم التاريخية العريقة التي تدل على حضارة وعراقة المغرب العربي..

مسجد القرويين
يعد مسجد القرويين احد أقدم المساجد في مدينة فاس، حيث يعود تاريخ بنائه إلى عام 850 م، ذلك فضلا عن كونه أحد أكبر المساحد في المغرب بشكل عام، مع ما يحويه من قاعة ضخمة للصلاة تتسع لما يقرب من 20 ألف مصلي، ذلك فضلا عن كونه يضم أيضا أحد أقدم المكتبات في العالم، والتي تحوي أكثر من 30000 كتاب. ويمتاز تصميم مسجد القرويين بالزخارف الاسلامية الفريدة والقباب والأقواس التي تجذب الأعين، لذا لا عجب أن يصنف هذا المسجد ضمن أهم وأفضل الأماكن التي تستحق الزيارة في مدينة فاس.

المدينة القديمة
تعتبر منطقة فاس القديمة من أقدم أحياء المدينة، ويعتقد أنها أكبر مدينة لازالت تحتفظ بهيكلها التاريخي في العالم، فتخيل ماذا ينتظرك في هذا المكان الرائع، بداية، فالبوابة الرئيسية في المنطقة هي باب ابي الجنود الرائعة التي ستستمتع عند اقترابك منها بمناظر رائعة للمعلم الشهير في الحي، وهو مئذنة مدرسة أبو عنانية، التي تقع بعد البوابة مباشرة. وعندما تمر من البوابه لداخل المدينة القديمة ستشعر بكونك في متاهة ساحرة مع الشوارع المتعرجة والمنازل القديمة والأزقة الضيقة التي لا تقارن، ذلك فضلا عن الأسواق المذهلة التي تمنحك الفرصة لاقتناء مجموعة من أجمل الهدايا التذكارية والحرف اليدوية المميزة. وفي داخل المدينة القديمة ستستمتع ب مشاهدة المباني المثيرة للاهتمام، بما في ذلك مسجد الأندلس، الذي بني في عام 1321م، والذي يمتاز بمئذنته البارزة، والتي يعود تاريخها إلى القرن العاشر، كما ستجد مجموعة متنوعة من المعالم الأخرى التي بالفعل ستأخذك في رحلة عبر الزمن في دقائق معدودة.

البرج الشمالي
للحصول على أفضل الإطلالات على فاس القديمة، يُمكنكم السير على التلة المنحدرة خارج أسوار المدينة، إلى منطقة البرج الشمالي، وهناك، ستجد قلعة تعود إلى القرن السادس عشر، وهي موطن لمتحف الأسلحة الرائع الذي يضم مجموعة من المقتنيات النادرة للغاية التي تمثل الأسلحة من جميع أنحاء العالم.

بعد مشاهدة متحف الأسلحة، استمر في التوجه إلى أعلى التل إلى القمة حيث سيمكنك الاستمتاع بإطلالة ساحرة على منطقة المدينة القديمة بأسرها والتلال الخضراء وراءها.

المدينة الجديدة
بنيت "المدينة الجديدة" في القرن الثالث عشر عندما أدرك الحكام أن فاس القديمة ستكون أصغر من أن تحتوي قصورهم، وفي هذا الجزء الجديد من المدينة، سيمكنك الاستمتاع برؤية التصميم المذهل للقصر الملكي الكبير، مع مجموعة متنوعة من المساجد والمدارس والممرات.

القصر الملكي في فاس
يقع دار المخزن أو القصر الملكي في فاس مباشرة مقابل الحي اليهودي. وسابقا، كان بمثابة سكن للسلطان، في وقت لاحق بات مكانا للكثير من المسؤولين الحكوميين. واليوم الملك المغربي أيضا ينتقل بانتظام إلى هذا القصر. وعلى الرغم من أنه لا يمكنك الدخول إلى القصر كزائر، ولكنه لا يزال يبدو مذهلاً من الخارج، مع بواباته الرائعة التي عادة ما تجذب الزائرين لالتقاط الصور الفوتغرافية الرائعة.

حدائق جنان سبيل
خارج المدينة توجد جنة جميلة مخفية، وهي حدائق جنان سبيل هي واحة من السلام في فاس المزدحمة دائما. زينت هذه الحديقة الجميلة مع الزهور الملونة وأشجار النخيل الجميلة ومجموعة كاملة من الصبار والنباتات الاستوائية الأخرى، وتعد مقصدا للباحثين عن مكان هادىء للاسترخاء.

باب أبي الجنود
مدينة فاس تحتوي على العديد من البوابات الجميلة، والتي يأتي في مقدمتها باب ابي الجنود، التي تقع في مدخل المدينة القديمة، والتي تتحول في المساء لساحة مفعمة بالحيوية من الزائرين والسكان المحليين، ما يجعل منها في هذا الوقت، مكانا مميزًا لالتقاط أفضل الصور الفوتغرافية.

متحف دار البطحاء
متحف دار البطحاء هو موطن للمنحوتات الخشبية والأعمال الحديدية والتطريز والسجاد والمجوهرات التي تشمل جمال وتاريخ مدينة فاس. يقع المتحف في قصر صيفي من القرن التاسع عشر ، مما يجعل من زيارته فرصة مثالية لاكتشاف تاريخ المدينة الجميلة.

المدرسة البوعنانية
المدرسة البوعنانية هي مدرسة إسلامية سابقة، وقد كانت صرحا تعليميا قديما منذ تاريخ بناءها منذ عام 1350 و 1355 بأمر من السلطان أبو عنان المريني، ويمكنك الآن استكشافها بالكامل مع الاستمتاع بالهندسة المعمارية الرائعة والتصميم الداخلي الجميل لهذا المبنى الرائع.

إقرا ايضا في هذا السياق:

أبو سنان: إندلاع حريق هائل في منطقة قريبة من المنازل