ثقافة جنسية

كيف تستعيدان الحيوية في حياتكما الحميمة؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
27

حيفا
غائم جزئي
27

ام الفحم
سماء صافية
28

القدس
غيوم متناثرة
28

تل ابيب
غيوم متناثرة
28

عكا
غائم جزئي
27

راس الناقورة
سماء صافية
27

كفر قاسم
غيوم متناثرة
28

قطاع غزة
غيوم متناثرة
29

ايلات
سماء صافية
30
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

كيف تستعيدان الحيوية في حياتكما الحميمة؟

تعرف العلاقة الزوجية على أنها العلاقة الأسمى في الحياة، وهناك أساسيات وضروريات لهذه العلاقة، وأكثر الأمور التي توازن الحياة الزوجية.


صورة توضيحية

من الضروري عدم وضع مواعيد للعلاقة الحميمة بينكما لأن ذلك أمرٌ مفتعل


تعرف العلاقة الزوجية على أنها العلاقة الأسمى في ال حياة ، وهناك أساسيات وضروريات لهذه العلاقة، وأكثر الأمور التي توازن الحياة الزوجية هي العلاقة الحميمة بين الزوجين، فهي تعبر عن المحبة والود والتفاهم بين الزوجين، فكيف للزواج بأن يستمر دون العلاقة الجنسية؟

أهم أسباب غياب العلاقة الحميمة بين الزوجين

أسباب كثيرة تؤدي الى إنعدام العلاقة الزوجية بين الطرفين، ومن أهمها:

- غياب العاطفة: العلاقة العاطفية هي عنصر هام في العلاقة الحميمة والدافع الجنسي يعتمد بالأساس على الإتصال العاطفي والشغف والحب بين الشريكين.

- الإجهاد والأرق: يتأثر الجسم سلباً عند تعرضه للإجهاد. فالتعب والإرهاق عوامل قد تستنزف قدرة الرجال والنساء على ممارسة العلاقة الحميمة. لذلك من الضروري مواجهة الضغوطات اليومية والتقليل من العمل لكي تنتعش العلاقة الحميمة بينكما من جديد.

- الشعور بالرفض: قد يشعر أحد الزوجين عند بداية العلاقة الحميمة بالرفض من الطرف الآخر ما قد ينعكس بعدم حماسته على العلاقة الحميمة.

- إنعدام الثقة بالجسد: قد يشعر أحد الطرفين بخجل من شكله الخارجي ما قد ينعكس سلباً على العلاقة الحميمة بين الطرفين.

نصائح أساسية لتجديد العلاقة بين الزوجين

إذا شعرتم أن زواجكم أصبح بخطر، إليكم أهم النصائح التي تعيد الأمور الى مجاريها وتضع العلاقة الحميمة في أولوياتكم من جديد:

1- الأولوية للعلاقة الحميمة: من الضروري عدم وضع مواعيد للعلاقة الحميمة بينكما لأن ذلك أمرٌ مفتعل يؤدي الى الملل. يحب وضع العلاقة في أولوية حياة الزوجين ما يساعد في التخلص من الفتور الجنسي والعودة إلى الوضع الطبيعي.

2- التخفيف من التعب والإجهاد: من المهم البحث عن أفضل طريقة لمواجهة ضغوط العمل والإجهاد والمتاعب اليومية والإبتعاد عنها قدر الإمكان، من أجل تعزيز الدافع الجنسي.

3- التواصل المستمر مع الشريك: التواصل الجيد أمر أساسي ومهم بين الزوجين وهو من أهم الأمور للقضاء على الفتور الجنسي في العلاقة الحميمة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

الرينة: تظاهرة ضد الإعتداء على جميل برانسي