ستار اكاديمي

أصالة وجاد نخلة ضيوف البرايم الثالث
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أصالة وجاد نخلة ضيوف البرايم الثالث

كان يوم الثلاثاء الماضي موعداً للتسميات الأسبوعية ( النومينيز) وهو موعد كذلك مع توتر الأعصاب للبعض وتأجيل الإستحقاق للبعض الآخر.
وكالعادة انتظر الطلاب مساء الثلاثاء أن تطّل عليهم مقدمة البرنامج هيلدا خليفة لكي تعلن أسماء المرشحين الثلاثة، وكما تعودنا في الدورات السابقة، يتم كل أسبوع أعلان الإسماء بطريقة مختلفة.  وهذه المرة طلبت هيلدا من الطلاب أن يبحثوا من حولهم ليكتشفوا مغلفات توزعت في انحاء المكان كتب عليها الأسماء التي تم ترشيحها، وفي داخل كل مغلف رسالة على الطالب ان يقرأها بصوت عال، وعلى الرغم من أن عدد النومينيز 3، الا ان المغلفات كانت 6، رغبة من معدي البرنامج في زيادة التوتر واللعب بأعصاب الطلاب.
وبعد إعلان أسماء النومينييز وإدراك إنتصار الأزهر(تونس) أنها في منطقة الخطر لهذا الأسبوع حزنت كثيراً وعبرت عن حزنها الشديد بالبكاء، و شاركتها في ذلك زميلتها مروى التي لم تتوقع أن تكون إنتصار نوميني. وتوقع أصدقاؤها ان ينقذها الجمهور.

أما ميسون صدقي (مصر) - وهي نوميني للمرة الثانية على التوالي - فحزنت كثيراً و توجهت بسرعة إلى غرفة الإتصالات برفقة زميلتها سالي، و طلبت الإتصال بوالدتها التي شجعتها وطلبت منها التحلي بالصبر وأن تتمرن على الغناء طوال الوقت.

ومن جهتها خرجت نيللي معتوق (لبنان) إلى الحديقة - وهي أيضا" نوميني للمرة الثانية- حزنت كثيرا،ً و بدأت بالبكاء، وهذه المرة كان حزنها أعمق لأنها تعتبر أنها إشتغلت كثيراً. وحاول زملاؤها التخفيف عنها وإقناعها بأنها ستعود حتماً.

هل تصح توقعات الزملاء؟ ومن من الصبايا الثلاث ستغادر الأكاديمية هذا الأسبوع، في البرايم الثالث والذي يعرض مساء السبت بدلاً من الجمعة إستثنائياً هذا الأسبوع. وسيكون كل من الفنان جاد نخلة والفنانة أصالة نصري ضيوف السهرة لهذا الأسبوع.


من برايكم ستغادر الاكاديمية؟

كلمات دلالية