ثقافة جنسية

هذا ما عليكم فعله لتحموا أولادكم بعد الطلاق
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
19

حيفا
غيوم متناثرة
19

ام الفحم
غيوم متناثرة
19

القدس
غيوم متناثرة
17

تل ابيب
غيوم متناثرة
18

عكا
غيوم متناثرة
19

راس الناقورة
غيوم متناثرة
19

كفر قاسم
غيوم متناثرة
17

قطاع غزة
غيوم متناثرة
19

ايلات
غبار 
21
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

للأهل: نصائح وخطوات حول طرقة حماية أولادكم بعد الطلاق!

يؤكد الخبراء على أهمية تعاون الأم والأب على تربية أولادهما حتى بعد حدوث الطلاق. وبحسب موقع Parents المتخصص فإنه يمكن القيام بذلك من خلال اتباع هذه النصائح...تابعوا معنا:

من الخطأ التمسك بمبدأ حضانة الأطفال مناصفة. لذا يمكن وضع جدول مفيد لنشاطاتهم وللاهتمام بهم قدر الإمكان


يؤكد الخبراء على أهمية تعاون الأم والأب على تربية أولادهما حتى بعد حدوث الطلاق. وبحسب موقع Parents المتخصص فإنه يمكن القيام بذلك من خلال اتباع هذه النصائح...تابعوا معنا:


صورة توضيحية

التفكير بالنوعية لا بالكمية:
فمن الخطأ التمسك بمبدأ حضانة الأطفال مناصفة. لذا يمكن وضع جدول مفيد لنشاطاتهم وللاهتمام بهم قدر الإمكان.

الابتعاد عن الوحدة:
من المفيد تجنبها ومنع الأولاد من اختبارها. لذا من المهم أن يقوموا بالنشاطات مع والدتهم كما مع والدهم وأن يلتقوا أقاربهم وأصدقاءهم بين الحين والآخر.

التحكم بالمزاج: 
فمن غير الصائب القيام بردود فعل انفعالية في حال أخطأ الطليق في التعامل مع الأولاد. ومن الأفضل اعتماد اللطف مبدأ للعلاقة لأنه يخدم مصلحة هؤلاء. 

تقبل الانفصال:
فقد أشارت دراسة فرنسية إلى أن الأهل الذين يعيشون حالة من القلق الدائم بسبب الطلاق يدمرون حياة أبنائهم. ونبهت إلى ضرورة تقبل الأمر قدر الإمكان من أجل تأمين الاستقرار النفسي للأولاد.

التعاون في أخذ القرارات:
رغم أن الخلافات هي التي أدت إلى الانفصال، على الأب والأم أن المطلقين أن يحافظا على علاقة زمالة وأن يتشاركا في أخذ القرارات المتعلقة بأطفالهما ويعملا على تحقيق الأهداف التي تصب في مصلحة أولادهما. فالاعتراض الدائم لا يفيد.

كلمات دلالية
المركز الطبي زيف: تحسن على صحة 3 مرضى كورونا