أخبارNews & Politics

الصلح في حيفا تؤجّل إصدار قرارها بشأن الشيخ صلاح
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الصلح في حيفا تؤجّل إصدار قرارها بشأن اعتقال الشيخ رائد صلاح حتى 06.03 القادم


لحظة دخول الشيخ رائد صلاح إلى المحكمة

كان من المقرر أن تبحث ذات المحكمة في طلب طاقم الدفاع، الثلاثاء الفائت، ولكنها أرجأت الجلسة إلى اليوم الاثنين، بسبب عدم احضار الشيخ رائد صلاح من سجنه


أجّلت محكمة الصلح في مدينة حيفا ، عصر اليوم الاثنين، اصدار قرارها بشأن طلب طاقم دفاع الشيخ رائد صلاح، لإعادة النظر في اعتقاله حتى نهاية الاجراءات،.حيث انتهت الجلسة التي عقدت اليوم دون قرار، على أن يتم الاعلان عن قرار المحكمة الاسبوع القادم في جلسة بتاريخ 06.03، ليعرف إذا ما سيتم اما الابقاء على الاعتقال كما هو أو الحبس المنزلي او غير ذلك.

 ويذكر أنّه تواجد في المحكمة العشرات من قيادات الداخل الفلسطيني والنشطاء إلى جانب عائلة الشيخ رائد صلاح.


وكان من المقرر أن تبحث ذات المحكمة في طلب طاقم الدفاع، الثلاثاء الفائت، ولكنها أرجأت الجلسة إلى اليوم الاثنين، بسبب عدم احضار الشيخ رائد صلاح من سجنه، في اليوم المذكور، من العزل الانفرادي بمعتقل "شيكما" في مدينة اشكلون "عسقلان".

وتناقش محكمة الصلح اليوم طلب طاقم الدفاع عن الشيخ رائد صلاح، إعادة النظر في قرار سابق للمحكمة، قضى باعتقال الشيخ رائد حتى نهاية الاجراءات.
واعتبر طاقم الدفاع أن: "ملف اعتقال الشيخ رائد صلاح، لا يستند في مضمونه، إلى اجراءات قانونية سليمة، وأن النيابة العامة تماطل في تقديم شهودها للمحكمة، وكان من المفترض أن يدلوا بأقوالهم أمام المحكمة في جلسات سابقة، لكنهم لم يحضروا، ما يعكس توجها للمماطلة وإطالة أمد المحاكمة وبالتالي إطالة أمد اعتقال الشيخ رائد".


لحظة وصول الشيخ رائد صلاح إلى المحكمة

وشهدت المحكمة ايضًا لحظات مؤثرة لدى وصول والدة الشيخ رائد صلاح إلى قاعة المحكمة لتسلّم عليه وتحتضنه بعد فترة من الانقطاع بسبب اعتقاله وعزله داخل السجون الإسرائيلية.


والدة الشيخ صلاح تحضنه


والدة الشيخ رائد صلاح من داخل المحكمة 
يشار في ذات السياق إلى أن رئيس لجنة المتابعة العليا، السيد محمد بركة، توجّه الجمعة الماضي، خلال كلمته في مهرجان "القدس لنا والأقصى لنا" إلى الشيخ رائد صلاح وطاقم محاميه بالنظر في إمكانية إطلاق سراحه حتى لو كان ذلك وفق شروط مقيدة.
وجاء في كلمة رئيس المتابعة بالمهرجان: "رغم ان التهم باطلة وزائفة ومفصلة، وكان موقف الشيخ إما أن يطلق سراحه او يبقى في السجن، ولكن كنت أتمنى ان يكون الشيخ بيننا او في بيته او اي مكان خارج جدران السجن والعزل، اعرف انهم لم يتمكنوا منه ومن عزيمته ولكننا نحب ان يكون بيننا باي اجراء يتفق عليه المحامون وهذا ندائي لأخينا الشيخ رائد وكل اخواننا الذين يتابعون القضية".
يشار إلى أن الشيخ رائد صلاح يخضع للعزل الانفرادي في سجن "شيكما" بمدينة أشكلون "عسقلان"، بعدما تم نقله من سجن "رامون" في صحراء النقب . واعتقل الشيخ رائد منتصف آب من العام المنصرم، من منزله في أم الفحم، وذلك بعد حملة تحريض اسرائيلية استهدفته خلال أحداث الأقصى منتصف تموز 2017، وتتهمه المؤسسة الإسرائيلية بالتحريض على الإرهاب وتأييد منظمة محظورة، هي الحركة الاسلامية المحظورة إسرائيليا.


حضور واسع لمحكمة الشيخ رائد صلاح

كلمات دلالية