أخبارNews & Politics

الشاباك: إعتقال فلسطيني هرب من قوات الأمن
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الشاباك: إعتقال فلسطيني نفّذ عملية في 2015 وهرب من قوات الأمن

جاء في بيان جهاز الأمن العام (الشاباك):

المعتقل طعن مواطنا إسرائيليا في منطقة "شاعار بنيامين" الصناعية يوم 6 نوفمبر 2015 وأصابه بجروح متوسطة

المدعو براء عيسى ينتمي لحركة فتح وكان مطلوبا لدى قوات الأمن الإسرائيلية وتم اعتقاله بعد أن مكث عند الأجهزة الأمنية الفلسطينية منذ أن لاذ بالفرار من مكان ارتكاب العملية


وصل إلى موقع العرب بيان صادر عن جهاز الأمن العام (الشاباك)، جاء فيه:"سمح بالنشر أنّ جهاز الأمن العام (الشاباك) قام باعتقال المدعو براء عيسى، يوم 14 نوفمبر/تشرين ثاني 2017، في قرية عناتا، وذلك بمساعدة الشرطة وجيش الدفاع. ويذكر أنّ المعتقل طعن مواطنا إسرائيليا في منطقة "شاعار بنيامين" الصناعية يوم 6 نوفمبر 2015 وأصابه بجروح متوسطة"، بحسب بيان الشاباك.


المُعتقل براء عيسى/ تصوير: الشاباك

واضاف البيان:"المدعو براء عيسى ينتمي لحركة فتح وكان مطلوبا لدى قوات الأمن الإسرائيلية وتم اعتقاله بعد أن مكث عند الأجهزة الأمنية الفلسطينية منذ أن لاذ بالفرار من مكان ارتكاب العملية. الشخص الذي ساعده في تنفيذ العملية وهو المدعو عمرو أبو هليل قد اعتقل شهر مايو 2017 بعد أن مكث أيضا في مقر قيادة الأجهزة الأمنية الفلسطينية في رام الله منذ ارتكاب العملية. تتم حاليا محاكمته في المحكمة العسكرية في يهودا بسبب مساعدته على ارتكاب جريمة قتل متعمد"، كما ورد في البيان.
واختتم بيان الشاباك:"جهاز الأمن العام (الشاباك) سيواصل العمل بصرامة بالتعاون مع جيش الدفاع والشرطة الإسرائيلية على اعتقال الإرهابيين الذين هربوا من قوات الأمن حتى لو مرت سنوات عديدة منذ أن ارتكبوا تلك العمليات"، إلى هنا بيان الشاباك.

كلمات دلالية