أخبارNews & Politics

هنية: يجب أن نحافظ على وحدتنا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

هنية خلال تشييع جثامين الشهداء: يجب أن نحافظ على وحدتنا ردًا على مجازر الاحتلال

هنية:

يجب التسارع في تطبيق المصالحة ووقف التنسيق والتعاون الأمني فلا يجوز لفلسطيني أيا كان وفي أي موقع كان أن ينسق مع الاحتلال الذي يقتل شبابنا ويدنس مقدساتنا


قال اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة وذلك خلال تشييع  جثامين ثلاثة من شهداء النفق من مخيم البريج للاجئين، قال: "يجب المضي قدما في تحقيق المصالحة ووقف التنسيق الأمني في رد منا على مجزرة الاحتلال بتفجير هدف المقاومة، فيجب علينا أن نستعيد الوحدة الوطنية لأن العدو يعرف أن قوتنا في وحدتنا ولا يمكن لشعب تحت الاحتلال أن ينتصر إن لم يكن موحدا".


خلال تشييع جثامين الشهداء

وتابع هنية: "يجب التسارع في تطبيق المصالحة ووقف التنسيق والتعاون الأمني فلا يجوز لفلسطيني أيا كان وفي أي موقع كان أن ينسق مع الاحتلال الذي يقتل شبابنا ويدنس مقدساتنا، وانه لا يجوز العودة للحديث عن عودة التنسيق الأمني بين السلطة الفلسطينية اسرائيل في ظل استمرار ارتكاب المجازر بحق شعبنا وفي ظل السعي للتوصل لاستراتيجية وطنية".
وشدد هنية في كلمته على وحدة الدم والمصير بين فصائل المقاومة، قائلا "مخطئ من يعتقد أنه قادر على تغيير الأولويات والاستراتيجيات وكلها تصل إلى نقطة النهاية وهي فلسطين والقدس والعودة".
وأضاف هنية: "الأولويات واضحة على رأسها المقاومة وسلاحها فنحن سلاحنا شرفنا من يقترب منه خيانة لله ولرسوله ولفلسطين والشعب والأمة، ونحن نضع سلاح المقاومة فوق رؤوسنا والأيادي الضاغطة على الزناد نقبلها صباح مساء".


هنية في وسط الصورة 

كلمات دلالية