أخبارNews & Politics

الطيبي يستجوب وزير الداخلية حول الظروف في الخوالد
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
28

حيفا
غائم جزئي
28

ام الفحم
غائم جزئي
29

القدس
غائم جزئي
29

تل ابيب
غائم جزئي
29

عكا
غائم جزئي
28

راس الناقورة
غائم جزئي
28

كفر قاسم
غائم جزئي
29

قطاع غزة
سماء صافية
29

ايلات
سماء صافية
30
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الطيبي يستجوب وزير الداخلية حول الظروف الصعبة التي تعاني منها الخوالد

عمّم المكتب البرلماني للنائب د. أحمد الطيبي بيانًا، جاء فيه:تقدم النائب د. أحمد الطيبي، العربية للتغيير – القائمة المشتركة، باستجواب الى وزير الداخلية حول قرية الخوالد في الجليل وذلك أمام الهيئة العامة للكنيست، صباح اليوم الأربعاء، حيث

النائب د. أحمد الطيبي:

نتابع القضية أيضا أمام وزارة المالية، التي ترتبط بشكل مباشر بدائرة أراضي اسرائيل، ولكننا نريد أيضا من وزارة الداخلية أن تقوم بواجبها وأن تدعم المطالب المُلحة للقرية


عمّم المكتب البرلماني للنائب د. أحمد الطيبي بيانًا، جاء فيه:"تقدم النائب د. أحمد الطيبي، العربية للتغيير – القائمة المشتركة، باستجواب الى وزير الداخلية حول قرية الخوالد في الجليل وذلك أمام الهيئة العامة للكنيست، صباح اليوم الأربعاء، حيث طرح الطيبي قضية قرية الخوالد والظروف الحياتية الصعبة التي تعاني منها القرية".


الناب الطيبي

وزاد البيان:"وجاء في استجواب الطيبي للوزير: "في العام 1993 اعترفت وزارة الداخلية بقرية الخوالد الواقعة في الجليل. اليوم بعد عشرات السنوات منذ هذا الاعتراف ما زالت القرية، التي تفتقر الى بنية تحتية سليمة، تعاني من ظروف حيات ومعيشية صعبة، الأمر الذي يعرقل انخراط أبناء هذه البلدة في المجتمع ويفاقم الأوضاء الصعبة في القرية".
وأضاف الطيبي:"نتابع القضية أيضا أمام وزارة المالية، التي ترتبط بشكل مباشر بدائرة أراضي اسرائيل، ولكننا نريد أيضا من وزارة الداخلية أن تقوم بواجبها وأن تدعم المطالب المُلحة للقرية"، وتساءل الطيبي في استجوابه حول "خطة وزارة الداخلية لتحسين الأوضاع الحياتية في القرية".
واختتم البيان:"وفي رده على الاستجواب، قال نائب وزير الداخلية مشولام نهاري، نيابة عن وزير الداخلية اريه درعي بأن "وزارة الداخلية تتابع المشاكل والظروف الصعبة التي تعاني منها قرية الخوالد وهناك عدد من القضايا التي يتم معالجتها حاليا في الوزارة"، وأضاف بأن "المسؤولية على عدة جهات حكومية, خاصة التخطيط والبناء ودائرة أراضي اسرائيل ووزارة المالية، لذلك فمن المهم أن يكون العمل والجهد مشترك بين الأطراف كافة"، غلى هنا البيان.

كلمات دلالية
د. امطانس شحادة يدلي بصوته في عسفيا