السلطات المحلية

جلجولية: أجواء مشحونة أمام مدرسة الرازي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جلجولية: أجواء مشحونة ومشادات كلامية بين رئيس المجلس والأهالي أمام مدرسة الرازي

مجلس جلجولية :

لا يحق لهذه اللجنة التي انتهت صلاحيتها اتخاذ قرارات منفردة تعود بالضرر الكبير على ابناءنا وطلابنا الاعزاء

لجنة الأهالي:

الاضراب لا يُمثّل طلاب المدرسة ولا أولياء أمورهم


تشهد مدرسة الرازي الاعدادية في جلجولية أجواء مشحونة ومشادات كلامية وتعارك بالأيدي بين رئيس المجلس وبعض الأهالي، بعد أن قرر المجلس يوم أمس السبت بالإعلان عن الإضراب المفتوح ابتداء من اليوم الأحد في المدرسة، هذا وتتواجد قوات من الشرطة لتهدئة الاجواء في المكان، وقال الأهالي أنّ: "ابن رئيس المجلس حاول إخراج الطلاب بالقوة من داخل المدرسة".

رئيس المجلس فائق عودة يتحدث لكل العرب

ونص بيان المجلس على ما يلي: "تم اتخاذ قرار بموافقة غالبية الحضور بإعلان الاضراب المفتوح من صبيحة اليوم الاحد، وسيقتصر الاضراب في هذه المرحلة على مدرسة الرازي الإعدادية وهناك إمكانية لأن يتسع الاضراب ليشمل كافة مدارس جلجولية لاحقا، وإمكانية التظاهر في ساحة الإعدادية واردة بدون ادنى شك حتى رحيل المدير المفروض على أهالي جلجولية رغم انفهم. وتجدر الإشارة الى ان المجلس المحلي هو الأب والأم وصاحب القرار الأول والاخير في قضية المدارس، حيث تعود ملكيتها له وحده ولا يجوز بل ولا يحق لهذه اللجنة التي انتهت صلاحيتها اتخاذ قرارات منفردة تعود بالضرر الكبير على ابناءنا وطلابنا الاعزاء، وفي هذا السياق نقول"رحم الله أمرئ عرف قدر نفسه ووقف عند حده".

هذا ويشار إلى أنّ لجنة الأهالي كانت قد أصدرت بيانا رفضت من خلاله هذا القرار حيث جاء فيه: "تُعلن لجنة الآهالي العامّة في جلجولية عن رفضها لهذا الاضراب الذي لا يُمثّل طلاب المدرسة ولا أولياء أمورهم. فالإعلان أُحاديّ الجانب، صادر عن طرف المجلس وجماعة من موظّفيه فقط، ولا يمثّل أولياء الأمور وأبنائهم".

عفيف بلالو يتحدث لكل العرب

عفيف بلالو والد احد الطلاب قال: "نحن لا نوافق على اضراب المدرسة لان هذا القرار لا يخدم مصلحة الطلبة ولا المدرسة، وهنالك اصرار على ان يتعلم ابناؤنا مهما كانت القرارات، كما اننا ندعم مدير المدرسة فهو اثبت نجاحه على مدار السنوات".

الدكتورة كفاية رابي عضو في لجنة الأهالي قالت: "إنّنا لن نقبل ولا بأي شكل من الأشكال اضراب المدرسة او اغلاقها. للأسف الشديد رئيس المجلس شتمني وتحدث معي باسلوب غير مقبول واهانني امام الجميع حتى انه استخدم طرق غير مقبولة لمنع الطلاب والطالبات من دخول المدرسة. سنقف بالمرصاد لهذا الإضراب الذي لن نسمح باستمراره".

كفاية رابي تتحدث لكل العرب

هذا وعقب رئيس المجلس فائق عودة: "هذا الإضراب هو على حق وليس من اجل اي مصلحة سياسية او شخصية، فسبق وان قدمنا شكوى للشرطة حول ادارة غير سليمة وامور اخرى في المدرسة، كذلك توجهنا لوزارة المعارف ليس من اليوم بل منذ عام 2014 لكن مع الأسف الشديد لم نر اي تغييرات. نحن مصرون على ان يرحل مدير المدرسة من هنا، وليس كما يقولون لأنّه من بلدة اخرى بل كما ذكرت وضحت في سياق حديثي، ففي جلجولية موظفين من عدة بلدات خارجية ونحترم ذلك".
وعن ادعاء بعض الأهالي بان رئيس المحلس شتمهم واستخدم القوة قال: "انا تعرضت لشتائم ولم استخدم القوة، بل تصرفت وفق القانون. اليوم سنجلس وسنرى كيف تتطور الأمور، لكن ما دامت الأوضاع كما هي فسوف نواصل مسيرتنا".


أجواء مشحونة في جلجولية

كلمات دلالية