السلطات المحلية

مجلس جلجولية: غدا اضراب مفتوح في الرازي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مجلس جلجولية: غدا اضراب مفتوح في الرازي ولجنة الأهالي تحتج على القرار

فائق عودة:

بعد عرض الحقائق تم افساح المجال للمشاركين وجرى نقاش مُطول وقد تم اتخاذ قرار بموافقة غالبية الحضور بإعلان الاضراب المفتوح من صبيحة يوم غد الاحد، وسيقتصر الاضراب في هذه المرحلة على مدرسة الرازي الإعدادية


أعلن رئيس المجلس المحلي في جلجولية فائق عودة عن اضراب مفتوح في مدرسة الرازي ابتداء من يوم غد الأحد ذلك في اعقاب الخلافات القائمة هناك. وجاء في بيان المجلس المحلي ما يلي: "يُعلن المجلس المحلي في جلجولية أنّ الاضراب المفتوح في مدرسة الرازي الإعدادية ما زال قائما ابتداءً من صباح يوم غد الأحد وحتى اشعار اخر، وكان المجلس المحلي برئيسه وغالبية اعضاءه ومندوبين عن العائلات في البلدة قد عقدوا اجتماعا يوم أول أمس الخميس في مجلس جلجولية بخصوص مدرسة الرازي الاعدادية. واستعرض رئيس المجلس فائق عودة الأحداث منذ بداية السنة الدراسية الحالية والخلافات وتقصير الوزارة والشرطة حتى انه اعتبرها مؤامرة على جلجولية ومجلس جلجولية وطلاب جلجولية".


فائق عودة
وتابع البيان: "ونوّه فائق عودة أنه توجه الى مدير عام وزارة المعارف ولقائد لواء الشرطة وقائد منطقة الشارون طالبهم فيها بالإسراع والكشف عن التحقيقات بخصوص الشكوى التي تقدم بها في تاريخ 2/9/2017. طلبنا جلسة طارئة مع المدير العام لوزارة المعارف وطلبنا اقصاء المدير لتلاشي المشاكل في جلجولية وكشفنا فيها مواقف مديرة لواء المركز، كما طالبنا اخراج جلجولية من لواء المركز في وزارة المعارف وضمها الى لواء تل ابيب. وأبدى الرئيس والحضور امتعاضهم من تصرفات لجنة الاّباء ودعمها غير المبرر وغير المفهوم للمدير".
واضاف البيان:" بعد عرض الحقائق تم افساح المجال للمشاركين وجرى نقاش مُطول وقد تم اتخاذ قرار بموافقة غالبية الحضور بإعلان الاضراب المفتوح من صبيحة يوم غد الاحد، وسيقتصر الاضراب في هذه المرحلة على مدرسة الرازي الإعدادية وهناك إمكانية لأن يتسع الاضراب ليشمل كافة مدارس جلجولية لاحقا، وإمكانية التظاهر في ساحة الإعدادية واردة بدون ادنى شك حتى رحيل المدير المفروض على أهالي جلجولية رغم انفهم. وتجدر الإشارة الى ان المجلس المحلي هو الأب والأم وصاحب القرار الأول والاخير في قضية المدارس، حيث تعود ملكيتها له وحده ولا يجوز بل ولا يحق لهذه اللجنة التي انتهت صلاحيتها اتخاذ قرارات منفردة تعود بالضرر الكبير على ابناءنا وطلابنا الاعزاء، وفي هذا السياق نقول"رحم الله أمرئ عرف قدر نفسه ووقف عند حده".

أما لجنة الأهالي برئيسها وهبي عرار فعممت بيانًا جاء فيه ما يلي: "على ضوء إعلان الاضراب المفتوح في مدرسة الرازي والصادر عن المجلس المحليّ في جلجولية، تُعلن لجنة الآهالي العامّة في جلجولية عن رفضها لهذا الاضراب الذي لا يُمثّل طلاب المدرسة ولا أولياء أمورهم. فالإعلان أُحاديّ الجانب، صادر عن طرف المجلس وجماعة من موظّفيه فقط، ولا يمثّل أولياء الأمور وأبنائهم. أبناؤنا ليسوا لعبةً في يد المجلس المحليّ يُحرّكها لما يخدم مصالحه، فهم "الخاسر" الرئيسي من هذه المهزلة. ونُعلن من مكاننا هذا عن فتح مدرسة الرازي أبوابها أمام جميع طلاب المدرسة صباح يوم الأحد وانتظام الدوام فيها كالمعتاد".


وهبي عرار

كلمات دلالية