أخبارNews & Politics

الوفاء والإصلاح في وقفة احتجاجية ضد جرائم بورما
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
23

حيفا
غائم جزئي
23

ام الفحم
سماء صافية
23

القدس
غيوم متفرقة
24

تل ابيب
غيوم متفرقة
24

عكا
غيوم متفرقة
23

راس الناقورة
غيوم متفرقة
23

كفر قاسم
مطر خفيف
24

قطاع غزة
مطر خفيف
23

ايلات
غيوم متفرقة
28
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الوفاء والإصلاح في وقفة أمام ممثلية الأمم المتحدة في تل أبيب ضد جرائم بورما

يقيم حزب الوفاء والإصلاح وقفة احتجاجية من أمام ممثلية الأمم المتحدة في تل أبيب لمطالبة الأمم المتحدة بتحمل مسؤوليتها ووقف المجازر بحق مسلمي الروهينجا في ميانمار. هذا ويذكر أن المسلمين في بورما يعيشون أشد محنة يتعرضون لها في تاريخهم حيث

المسلمون في بورما يعيشون أشد محنة يتعرضون لها في تاريخهم حيث تشن ضدهم حرب إبادة عنيفة من قبل جماعات بوذية متطرفة راح ضحيتها عدد كبير لا يمكن إحصاؤه 

الشيخ حسام أبو ليل، رئيس حزب الوفاء والإصلاح:

نقف اليوم لنعبر عن غضبنا واستيائنا على هذا السكوت المهين من الامم المتحدة ومن المجتمع الدولي والامة العربية والاسلامية على ما يحدث ويتعرض له المسلمون في ميانمار اليوم ومنذ عشرات السنين


يقيم حزب الوفاء والإصلاح وقفة احتجاجية من أمام ممثلية الأمم المتحدة في تل أبيب لمطالبة الأمم المتحدة بتحمل مسؤوليتها ووقف المجازر بحق مسلمي الروهينجا في ميانمار. هذا ويذكر أن المسلمين في بورما يعيشون أشد محنة يتعرضون لها في تاريخهم حيث تشن ضدهم حرب إبادة عنيفة من قبل جماعات بوذية متطرفة راح ضحيتها عدد كبير لا يمكن إحصاؤه بدقة.
فهذا الشعب، يتعرض للتشريد والتعذيب والموت والإبادة بأبشع الأساليب الوحشية.

وفي حديث لموقع العرب وصحيفة كل العرب مع القيادي في حزب الوفاء والإصلاح، البروفسور ابراهيم أبو جابر، قال: "جئنا اليوم لنرفع صوتنا عاليا أمام ممثلية الأمم المتحدة ولنعلن احتجاجنا على ما تقوم به حكومة ميانمار والبوذيين ضد شعب “الروهينجا” المسلم، جئنا نصرخ ضد قتل الأطفال وارتكاب المجازر في ميانمار وتهجير مئات الآلاف إلى بنغلادش وغيرها، ونطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمة العالم الإسلامي وجامعة الدول العربية ومؤسسات حقوق الإنسان، بالتحرك العاجل لوقف شلال الدم ضد اخواننا من “الروهينجا” والعمل على اعادتهم إلى وطنهم، فهم أصحاب حق للعيش في بلادهم التي كانت لهم فيها مملكة عبر مئات السنين".

هذا وتم في نهاية الوقفة الاحتجاجية، تسليم رسالة، موقعة باسم الاستاذ حسام أبو ليل، رئيس حزب الوفاء والإصلاح، لممثلية الأمم المتحدة، وجاء فيها: حضرة السيد انطونيو غوتيريس المحترم، أمين عام الأمم المتحدة: "لقد تابعنا في الأيام الأخيرة بألم وحزن شديدين المجازر والمذابح وعمليات التشريد التي تقوم بها حكومة مانيمار بحق أقلية الروهينجا المسلمة التي تعاني من هذا الاضطهاد المستمر منذ سنين والذي يزداد في هذه الأيام على مرأى ومسمع من العالم، وبالتأكيد حضرتك يعرف ذلك جيدًا. إننا إذ نستنكر هذه الفظائع التي هي من وجهة نظرنا جرائم بحق الإنسانية وجرائم إبادة شعب، فإننا نطالب الأمم المتحدة ومجلس الأمن باتخاذ موقف جريء ومتقدم لوقف سفك دماء هذا الشعب وحماية حقوقه التي كفلتها له القوانين الدولية".

وفي كلمة له بختام التظاهرة، شكر الشيخ حسام أبو ليل، رئيس حزب الوفاء والإصلاح المشاركين في الوقفة، وقال: "نقف اليوم لنعبر عن غضبنا واستيائنا على هذا السكوت المهين من الامم المتحدة ومن المجتمع الدولي والامة العربية والاسلامية على ما يحدث ويتعرض له المسلمون في ميانمار اليوم ومنذ عشرات السنين".

وندّد أبو ليل بما تقوم به حكومة ميانمار من قتل للأطفال واغتصاب للنساء وهدم المساجد والمدارس، وقال: “كان العالم يتباكى على ما تقوم به داعش ، والتي ندينها وندين جرائمها، وقد تداعى كل العالم لمواجهة داعش، فلماذا يصمتون على ما يقوم به البوذيون في ميانمار ضد المسلمين هناك، وافعالهم تفوق اضعاف مرات ما تقوم به داعش، أين العالم، أين الهيئات الدولية، لقد قمنا اليوم بتسليم المسؤولين في ممثلية الأمم المتحدة رسالة واضحة باسم الحزب وباسم الداخل الفلسطيني، وطالبناهم بأخذ دورهم وتحمل مسؤولياتهم، فإن كانوا صادقين برعاية حقوق الأمم والشعوب عليهم التحرك لانقاذ الشعب المسلم في ميانمار، كما طالبناهم بالعمل على سحب جائزة نوبل للسلام من المجرمة سوتشي، رئيس وزراء ميانمار، فكيف تعطى هذه المجرمة جائزة وهي تستمتع بارتكاب الفظائع ضد المسلمين “الروهنيجا!!”.

ودعا الشيخ حسام أبو ليل، الدول العربية إلى قطع علاقاتها مع حكومة ميانمار، واستهجن هرولة عدد من الدول العربية لمساندة الولايات المتحدة والوقوف معها في مواجهة الاعاصير هنا، لكن هذه الدول وفي مقدمتها السعودية لا تقدم شيئا يذكر للشعب المسلم المضطهد في ميانمار، ووصف موقف السعودية وغيرها من الدول بالمنافق، وقال: "الأولى لهم أن يقفوا إلى جانب اخوانهم المسلمين".

وأكد ابو ليل على استمرار نصرة الشعب المسلم في ميانمار وكل الشعوب المستضعفة مسلمة وغير مسلمة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

أتلتيكو مدريد يتصدر المجموعة بفوزٍ صعب على ليفركوزن