أخبارNews & Politics

يعلون: عائلة دوابشة قُتلت على يد إسرائيل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
15

حيفا
غيوم متفرقة
15

ام الفحم
غيوم متناثرة
15

القدس
غيوم متناثرة
15

تل ابيب
غيوم متناثرة
15

عكا
غيوم متفرقة
15

راس الناقورة
غيوم متفرقة
14

كفر قاسم
غيوم متناثرة
15

قطاع غزة
مطر خفيف
15

ايلات
غبار
17
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

يعلون: عائلة دوابشة قُتلت على يد إسرائيل تمامًا كعائلة هينكين..قتلوا جميعا بسببنا!

اعتبر وزير الأمن الاسرائيلي السابق، موشي يعلون، أنّ ايدي الإسرائيليين ملطخة بدم عائلة دوابشة التي قتلت حرقا داخل منزلها على ايدي مستوطنين قي بلدة دوما بالقرب من نابلس. وكذلك الأمر بالنسبة للمستوطنين هينكين، الذين قتلا انتقامًا لعائلة دوا

وزير الأمن الاسرائيلي السابق، موشي يعلون:

عائلة دوابشة قتلت على أيدينا تماما كعائلة هنيكين قتلوا جميعا بسببنا وعلى أيدينا

على الإسرائيليين أن لا يستغربوا من قطع أشجار الزيتون والاعتداءات المتكررة على الفلسطينيين وحرق المساجد والكنائس التي يقوم بها المستوطنون المتطرفون

 المستوطنون قاموا بألقاء الحجارة على وزراء وبدل أن يحاسبوا اختاروا أن يهاجموا المحكمة العليا والقضاء في إسرائيل


اعتبر وزير الأمن الاسرائيلي السابق، موشي يعلون، أنّ "ايدي الإسرائيليين ملطخة بدم عائلة دوابشة التي قتلت حرقا داخل منزلها على ايدي مستوطنين قي بلدة دوما بالقرب من نابلس. وكذلك الأمر بالنسبة للمستوطنين هينكين، الذين قتلا انتقامًا لعائلة دوابشة". وقال يعلون في تصريحات له خلال محاضرة ألقاها مؤخرًا في كفار سابا إنّ :"عائلة دوابشة قتلت على أيدينا تماما كعائلة هنيكين قتلوا جميعا بسببنا وعلى أيدينا"، على حدّ تعبيره.

نتيجة بحث الصور عن site:alarab.com يعالون
موشي يعلون

يذكر أنّ عائلة هينكين التي أشار إليها يعلون هما مستوطن وزوجته قتلا في عملية إطلاق نار قرب مستوطنة ايتمار بعد جريمة قتل عائلة دوابشة واعترف المنفذون حينها أنهم قاموا بالعملية انتقاما للعائلة.
وأوضح يعلون في تصريحاته أنّ "على الإسرائيليين أن لا يستغربوا من قطع أشجار الزيتون والاعتداءات المتكررة على الفلسطينيين وحرق المساجد والكنائس التي يقوم بها المستوطنون المتطرفون، لأنهم قاموا بألقاء الحجارة على وزراء وبدل أن يحاسبوا اختاروا أن يهاجموا المحكمة العليا والقضاء في إسرائيل"، على حدّ تعبيره.

وهاجم يعلون وزيرة الثقافة ميري ريجب بسبب دعوتها الى سيطرة الحكومة على الاعلام كما هاجم ايضا بشدة وزراء الحكومة الإسرائيلية وأعضاء حزب الليكود، كما هاجم وزير التربية والتعليم نفتالي بينيت. إضافة إلى أنّه كان قد طالب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالاستقالة فورًا، على خلفية التحقيقات معه.

كلمات دلالية
الجديدة المكر: اجتماع حاشد للقائمة المشتركة