منبر العربHyde Park

ما بَينَ مَهْدٍ وَلَحْدٍ/ طلال غانم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
23

حيفا
سماء صافية
23

ام الفحم
غائم جزئي
23

القدس
سماء صافية
26

تل ابيب
غائم جزئي
27

عكا
سماء صافية
23

راس الناقورة
غائم جزئي
23

كفر قاسم
سماء صافية
27

قطاع غزة
سماء صافية
24

ايلات
سماء صافية
33
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

ما بَينَ مَهْدٍ وَلَحْدٍ/ بقلم: الشاعر طلال غانم

نُستَقبَلُ بِمَهْدٍ ونُوَدَّعُ بِلَحْدٍ ولا نَعرِفُ بأَيِّ دارٍ نَقْبَعُ إذا كانَ آلمَوتُ فَرِيضَةً فلِمَ نَهَابُ آلمَوتَ ونَفزَعُ؟ للمَوتِ مَلَاكٌ وبيَدِهِ أَرواحُنا وعلى كُرْسِيِّ عَرْشِهِ يتَرَبَّعُ نَعْرِفُ أَنَّ للحياةِ أَمَدٌ وَحَدّ



نُستَقبَلُ بِمَهْدٍ ونُوَدَّعُ بِلَحْدٍ ولا نَعرِفُ بأَيِّ دارٍ نَقْبَعُ
إذا كانَ آلمَوتُ فَرِيضَةً فلِمَ نَهَابُ آلمَوتَ ونَفزَعُ؟
للمَوتِ مَلَاكٌ وبيَدِهِ أَرواحُنا وعلى كُرْسِيِّ عَرْشِهِ يتَرَبَّعُ
نَعْرِفُ أَنَّ لل حياة ِ أَمَدٌ وَحَدٌّ وآلأعمى آلضَّريرُ يَعِي ويَقشَعُ
نَعيشُ آلحياةَ بِطُولِها وعَرضِها نَضربُ نَقْسِمُ نَطرَحُ ونَجمَعُ
ننامُ ونَصحُو نأكُلُ ونَشرَبُ نُلوِّنُ جُلُودَنَا نَلهو ونتسَفَّعُ
ننفُخُ ونشفُطُ نُكبِّرُ ونُصغِّرُ وبحُقولِ أجسادِنا نَزرَعُ ونَقلَعُ
غُمُوضُ آلحياةِ يَشِدُّنا إِليْها نفرَحُ بآلدُّنيا وَبِها نُفجَعُ
ألعُمرُ قَطَّارةٌ تَقْطُرُ بكأسِنا وبكُلِّ رَشْفَةٍ قَطَراتٍ نتجَرَّعُ
نتجاهَلُ آلرَّدى وكأنهُ أُسْطُورةٌ نَدُوسُ كُلَّ عَائقٍ ونَصْرَعُ
يَقُودُنا ألأَنا وليَفنى آلآخرونَ نُصوِّبُ صَوبَ أهدافِنا ونتمَوضَعُ
نلتَهِمُ آللَّحمَ مِثلُ آلضِّباعِ وننسى يَوماً بهِ كُنَّا رُضَّعُ
نَغزو آلنُّجومَ بآلخيالِ فنُنهَكُ وما أرضَانا تاجٌ مُرَصَّعُ
بَعضُ آلأحيانِ لا نَصِيبُ وبكَفِّ آلخَيبَةِ نُلْطَمُ وَنُصْفَعُ
يَضيقُ آلصَّدْرُ ويَنفَطِرُ آلقلبُ ولا مَن يَرحَمُ ومَن يَشفَعُ
نُسَيَّرُ أحياناً وأحياناً نُخَيَّرُ لا صَوتَ لَنا ولا نَقْترِعُ
رُبَّ عِلمَانِيٍّ مقَرُّهُ آلجنَّةُ ورُبَّ مُتَزَمِّتٍ إلى آلنَّارِ يُشَيَّعُ
وألَّذي لِسانُهُ عَسَلٌ وقلبُهُ حَنظَلُ تراهُ بِمواقِدِ آلنَّارِ يتمرَّغُ
حَياتُنا مَمَرٌّ وبِها فُرَصٌ فَجرُها صَرخةٌ ونَجرُها وجَعُ
أبناءُ آلبشرِ أجسادٌ وأرواحُ تبلى آلأجسادُ وآلأرواحُ تُستَرجَعُ

 المغار

موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com 


كلمات دلالية
ابو سنان: مسيرة لعيد الفطر المبارك