أخبارNews & Politics

النائب باسل غطّاس يصل الى سجن الجلبواع
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

النائب باسل غطّاس يصل الى سجن الجلبواع للبدء بقضاء محكوميته لمدة سنتين

د. باسل غطّاس:
نحن نتحضر منذ اشهر لهذه اللحظة، وكنت اعرف انها ستأتي لا محالة، انا اصل بكامل السعادة والسرور والثقة الى هذا اليوم

الدعم الجماهيري والنشاطات والفعاليات التضامنية والإحتفالية معي عززت من موقفي ورفعت من معنوياتي 

أنا لا ادفع ثمن شيء، إنما ابطالنا في السجون هم من يدفعون الثمن في مسيرة النضال والتحرر


يبدأ النائب السابق في القائمة المشتركة د. باسل غطّاس القيادي في التجمع الوطني الديمقراطي اليوم محكوميته بالسجن لمدة سنتين بعد ادانته بارتكاب مخالفات محاولة ادخال هوااتف نقالة لأسرى أمنيين في إطار دعمه للحركة الوطنية الأسيرة في السجون الإسرائيلية. ووصل غطّاس صبيحة اليوم الى سجن الجلبواع بمرافقة العشرات من ابناء عائلته واصدقائه ورفاقه في الحزب وقيادات وطنية أخرى.


وقال النائب باسل غطّاس قبيل دخوله الى السجن:"نحن نتحضر منذ اشهر لهذه اللحظة، وكنت اعرف انها ستأتي لا محالة، انا اصل بكامل السعادة والسرور والثقة الى هذا اليوم بعد ان كان هناك عشرات النشاطات والفعاليات التضامنية والإحتفالية معي، هذا يعزز من موقفي ويدعم معنوياتي". واضاف:"القضية ليست قضية شخصية ولا قضية الثمن المدفوع، فأنا لا ادفع ثمن شيء، إنما ابطالنا في السجون هم من يدفعون الثمن في مسيرة النضال والتحرر".
وكانت قرية الرامة قد احتضنت أمس السبت مهرجانًا ضخمًا بمشاركة جماهير واسعة من كافة التيارات السياسية الفاعلة في الشارع العربي الفلسطيني في الداخل، الى جانب ممثلين عن لجنة المتابعة العليا لقضايا الجماهير العربية ولجنة الحريات المنبثقة عنها. حيث القى غطّاس كلمةً أعرب من خلالها عن تحمله كامل المسؤولية عن "الفعل الضميري والإنساني والأخلاقي تجاه الأسرى" - كما قال.

وأكد أنه "يعتبر ذلك فرصة لرفع قضايا الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، والممارسات غير الإنسانية والمناقضة للأعراف والمواثيق الدولية التي يقوم بها الاحتلال ضدهم".

 

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
باسل غطّاس الجلبواع