منبر العربHyde Park

خُذْ حَجَرًا/ بقلم: وهيب نديم وهبة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

خُذْ حَجَرًا/ بقلم: وهيب نديم وهبة


خُذْ حَجَرًا
مِنْ كَرْمِلِي الْخَارِجِ بِعَبَاءةِ الْبَحْرِ إِلَى صَحْرَائِنَا الْكُبْرَى
"التَّغْرِيبَةُ الْفِلَسْطِينِيَّةُ"
قَصِيدَةٌ مُقَدَّمَةٌ لِلدُّكْتور: وَلِيد سَيْف.

-1-
خُذْ حَجَرًا
بَيْني وَبَيْنَكَ مُتَّسَعٌ مِنَ الْوَقْتِ
يافا تَنَامُ فِي الْبَحْرِ..
وَأَنْتَ صَدِيقِي وَالْمُخَيَّم وَرْدَتَانِ
فَوْقَ قَبْرِكَ أَمْ فَوْقَ قَبْرِي

- 2-
خُذْ حَجَرًا
لَيْسَ شَاهدًا أَوْ شَاهِدَةً مِنْ رُخامٍ
"تَغْرِيبَةٌ فِلَسْطِينِيَّةٌ "
تَغْرِيبَةُ الْوَطَنِ
الْمُبَعْثَرِ بَيْنَ الْجِسْرِ وَالْمَتَاهَةِ وَالْجِدارِ
وَأَرَاكَ تَغْرَقُ فِي جَسَد الْأُقْحُوَانِ
نَشِيدُكَ تَغْرِيبَةٌ..
نَشِيدِي صَلَاةٌ
يَشُدُّنِي هَوَى غُرْبَةٍ
وَيَعْزِفُ صَدْرِيَ نَايُ الْغَرِيبِ

-3-
قِفْ .. تَمَهَّلْ!
بَيْني وَبَيْنَكَ... صَقْرُ قُرَيْش
أو... عَبْدُ الرَّحْمنِ الدَّاخِلُ
وَالْمَجِدُ الْآتِي مِنْ فُوَّهَةِ النَّارِ
تَغْرِيبَةُ سَفَرِ الْمَاءِ..
بَيْنَ الرَّاكِدِ وَالْمُتَحَرِّكِ وَالْمُقِيمِ
يا سَفَرَ الْمَاءِ
بَيْنَ الْعِشْقِ وَالْجَسَدِ
رُدَّنِي حَجَرًا..
تَاهَ عَنهُ الْغُزَاةُ فَصَارَ بَيْتًا
رُدَّنِي شَجَرًا حَوْلَ نَهْرٍ يَسْرِي،
يَجْري إِلى بِلَادي

كلمات دلالية