أخبارNews & Politics

إعتقال 3 مشتبهين بالتخطيط للإنضمام لتنظيم داعش
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

إعتقال 3 مشتبهين من برطعة بالتخطيط للإنضمام لتنظيم داعش

جاء في البيان:

 قام الثلاث مشتبهين في حلفان اليمين متعاهدين على السير على طريق (ابو بكر البغدادي) امير تنظيم داعش


وصل لموقع العرب، بيان صادر عن المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري، جاء فيه: "للتو، سمح بالنشر، أن الشرطة وجهاز الامن العام الشاباك إعتقلا مؤخرًا شابين (17 عامًا) من سكان برطعة حاملي الهوية الإسرائيلية، في قضية أمنية محورها شبهات تأييد وتعاطف مع تنظيم داعش، مع إعتقال مشتبه إسرائيلي عربي أخر والذي كان قاصرًا وقت تنفيذ ما نسب اليه من شبهات ذات الصلة، من سكان برطعة الشرقية" وفقًا للبيان.

وأضاف: "هذا ووفقا لمادة التحقيقات تبين وعلى ما يبدو أن الثلاثة مشتبهين كانوا قد شاركوا خلال فترة الأشهر الأخيرة بدروس دينية ذات فحوى ومحتويات متطرفة لنصرة داعش، ومن ثم متوسعين مطلعين حولها عبر الانترنت ومتبادلين أطراف الحديث فيما بينهم حول ال حياة المعيشية تحت ظلال سيادة داعش، وحتى أن أحدهم قام بفحص الإمكانيات أمام مقاتلي داعش في أنحاء شتى بالخارج، للانضمام الى القتال في صفوفهم، وكذلك قام المشتبهون الثلاثة في حلفان اليمين متعاهدين على السير على طريق (ابو بكر البغدادي) امير تنظيم داعش، وقد تم ضبط بينات وقرائن ربطتهم بنشطاء في تنظيم داعش بميادين مختلفة خلال التحقيقات مع المشتبهين، وكذلك تبين خلال التحقيقات على ان المشتبهين كانوا قد اعدوا عبوة ناسفة مرتجلة والتحقيقات جارية" إلى هنا نص البيان.

هذا ووصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن جهاز الأمن العام (الشاباك) جاء فيه ما يلي: "سمح بالنشر أنّ جهاز الأمن العام (الشاباك) وشرطة إسرائيل اعتقلا في الآونة الأخيرة شابين قاصرين إسرائيليين (يبلغان 17 عاماً من العمر) من بلدة برطعة للاشتباه بتأييدهما لتنظيم الدولة الإسلامية وتعاطفهما معه. كما تم اعتقال مواطن إسرائيلي آخر قام أيضا بالمخالفات المذكورة كان قاصرا حين ارتكابها، وهو من سكان بلدة برطعة الشرقية".

وأضاف البيان: "وتبيّن خلال التحقيقات لدى جهاز الأمن العام بأنّ خلال الأشهر القليلة الماضية شارك المشتبه بهم في دروس دينية تعرضوا أثناءها لمضامين متطرفة ذات علاقة بتنظيم الدولة الإسلامية. وعلاوة على ذلك، شاهد المشتبه بهم أشرطة فيديو على الإنترنت حول تنظيم الدولة الإسلامية وناقشوا نمط الحياة في الأراضي الخاضعة لسيطرته. كما تبيّن خلال التحقيقات بأن أحد المشتبه بهم بحث مع عناصر داعش المشاركين في القتال الدائر في الساحات المختلفة في الخارج إمكانية الانضمام لصفوف التنظيم بغرض المساهمة في عملياته القتالية. كما قام المشتبه بهم بأداء قسم الولاء لأبو بكر البغدادي، أمير داعش. وضبطت خلال التحقيقات مع المشتبه بهم أدلة تشير إلى علاقتهم بعناصر داعش في الخارج وتبين أنهم قاموا أيضا بإنتاج عبوة ناسفة بدائية".

واختتم البيان: "يعتبر جهاز الأمن العام المواطنين الإسرائيليين المؤيدين لتنظيم الدولة الإسلامية والذين يقيمون اتصالات مع عناصره ويغادرون البلاد من أجل الانضمام إلى القتال في صفوفه تهديداً أمنياً خطيراً. وعليه سيواصل جهاز الأمن العام متابعة المشتبه بهم وسيتخذ تدابير لتطبيق أحكام القانون اللازمة بهدف منع ترويج عقيدة تنظيم داعش في إسرائيل ومنع مغادرة مواطنين إسرائيليين البلاد بهدف الانضمام للقتال في صفوفه في الخارج" إلى هنا نصّ البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
داعش