جامعات / مدارسStudents

الطيرة: مسرح الحياة الرملاوي في مدرسة الحنان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
مطر خفيف
13

حيفا
مطر خفيف
13

ام الفحم
غيوم متفرقة
14

القدس
غيوم متفرقة
12

تل ابيب
غيوم متفرقة
13

عكا
مطر خفيف
13

راس الناقورة
مطر خفيف
13

كفر قاسم
غيوم متفرقة
12

قطاع غزة
مطر خفيف
12

ايلات
سماء صافية
18
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مسرح الحياة الرملاوي ينجح في رسم البسمة على وجوه طلاب مدرسة الحنان في الطيرة

عمّمت رانية مرجية من مسرح الحياة الرملاوي بيانًا صحفيًا، جاء فيه:لازال مسرح الحياة التابع للمركز الجماهيري العربي في الرملة يقدم أفضل الأعمال المسرحية التي تحترم العقول والقلوب، وما يميز مسرحنا عن غيره من مسارح أنّ جل همه خدمة كافة شرائح

جاء في البيان:

كرمت ادارة المدرسة مسرح ال حياة ومديرها المهني المربي ميخائيل فانوس لأنه جاء بطاقم المسرحية خصيصا لبلدة الطيرة ليسعدوا الملائكة الصغار


عمّمت رانية مرجية من مسرح الحياة الرملاوي بيانًا صحفيًا، جاء فيه:"لازال مسرح الحياة التابع للمركز الجماهيري العربي في الرملة يقدم أفضل الأعمال المسرحية التي تحترم العقول والقلوب، وما يميز مسرحنا عن غيره من مسارح أنّ جل همه خدمة كافة شرائح المجتمع العربي ولا سيما من ذوي الاحتياجات الخاصة الذي يسعى دوما وأبدا للتبرع لهم بعرض اعمال دون مقابل، بهدف إسعادهم  ورسم بسمة حقيقية جريئة وملائكية أيضا للملائكة الصغار من ذوي الاحتياجات الخاصة، وقد تمّ مؤخرا عرض مسرحية "ثياب الملك الجديدة"  في مدينة الطيرة لمدرسة الحنان التي تحتضن داخلها عشرات الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة،   الذين لم يكفوا عن الابتسام وحضن الممثلين بعد العرض وتقبيلهم لمدة تزيد عن ساعة".

صورة من عرض مسرح الحياة الرملاوي في الطيرة
وأضاف البيان:"كان مؤثرا لنا أن نرى هذه المشاهد الإنسانية الراقية لدرجة أننا لم نتمالك دموعنا فرحا وفخرا بطاقم المسرحية الرائع والإنساني من الدرجة الأولى. وقد كرمت ادارة المدرسة مسرح الحياة ومديرها المهني المربي ميخائيل فانوس لأنه جاء بطاقم المسرحية خصيصا لبلدة الطيرة ليسعدوا الملائكة الصغار.  بقي أن نذكر أنّ مسرحية "ثياب الملك الجديدة" لاقت تجاوبا كبيرا، وحقيقة نكتب أنها من أفضل وأروع المسرحيات لجودتها وفحواها ومضمونها وأسلوب إخراجها وديكورها المميز وال ملوك ي وعبقرية وإبداع كافة الممثلين في الأداء بشفافية وعمق وسلاسة. وهي من اخراج جادي صداقا، ومن تأليف الكاتب الدانمركي هانز أندرسون، واعدها للغة العبرية الكاتب افرايم سيدون وترجمتها للغة العربية المحامية تغريد جهشان. تستند المسرحية على حكاية خرافية كتبها هانس كريستيان أندرسون".
وزاد البيان:"تحكي المسرحية عن ملك جشع ومغرور مشغول بالأمور السطحية كل همه مظهره الخارجي ويهمل احتياجات شعبه ويدير المملكة بصورة عبثية غير منظمة وفجأة ظهور ولد جريء لا يهاب قول الحقيقة تؤدي إلى تغيير جذري في سلوك وتصرفات الملك. وتمتاز المسرحية بديكورها الغني الذي يبعث الفرح في قلوب الصغار والكبار وإضاءتها المميزة وملابس الممثلين البهية والجميلة التي تمتاز بكلاسيكيتها اللافتة للنظر للمصمم بنو فريدل وموسيقاها للمبدع أوري فيدسلفسكي وابداع كافة الممثلين : غسان أشقر الذي يلعب دور الملك، منى حوا التي تلعب دور الأميرة، وخولة حاج دبسي التي تلعب دور الأم الخياطة والخياطة المحتالة. وابراهيم ساق الله الذي يلعب دور الخياط المحتال و الراوي محمد قندس ويلعب دور ابن الخياطة"، إلى هنا البيان.

كلمات دلالية
خبير وبائيات إيطالي: وفيات كورونا ستتوقف في إيطاليا