أخبارNews & Politics

عائلة دوابشة تطالب بملايين الشواقل كتعويضات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
22

حيفا
سماء صافية
22

ام الفحم
سماء صافية
22

القدس
سماء صافية
23

تل ابيب
سماء صافية
23

عكا
سماء صافية
22

راس الناقورة
سماء صافية
22

كفر قاسم
سماء صافية
23

قطاع غزة
غيوم متفرقة
23

ايلات
غيوم متفرقة
29
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

عائلة دوابشة تطالب بملايين الشواقل كتعويضات: اسرائيل مسؤولة عن الجريمة

قدمت عائلة دوابشة اليوم الاثنين الى المحكمة المركزية في الناصرة دعوى تعويضات ضد الدولة بقيمة 15 مليون شاقل على الأقل، هذا وتحمّل عائلة دوابشة اسرائيل مسؤولية الفاجعة التي حلّت بالعائلة، حيث قام مستوطنون بحرق منزلهم في بلدة دوما الأمر

جاء في دعوى عائلة دوابشة:

البؤر الاستيطانية كانت وعلى مدار سنوات مكانا لخرق قانون التخطيط والاستعداد للقيام بأعمال كره ضد الفلسطينيين وممتلكاتهم

خلال سنوات طويلة تساهلت الدولة مع نشطاء اليمين المتطرف الذين قاموا بأعمال "تدفيع الثمن"، كما وتخلت الدولة عن الحفاظ على أمن الفلسطينيين


قدمت عائلة دوابشة اليوم الاثنين الى المحكمة المركزية في الناصرة "دعوى تعويضات ضد الدولة بقيمة 15 مليون شاقل على الأقل، هذا وتحمّل عائلة دوابشة اسرائيل مسؤولية الفاجعة التي حلّت بالعائلة، حيث قام مستوطنون بحرق منزلهم في بلدة دوما الأمر الذي أسفر عن مصرع الأب والأم والطفل محمد دوابشة"، وفقا لما نشره موقع واينت العبري.


ضحايا حرق المنزل في دوما

وبحسب ادعاء العائلة: "الدولة تخلت عن أمن المواطنين الفلسطينيين، أغمضت أعينها عن التحريض ضدهم والعنف ضد الفلسطينيين من قبل المنظمات الارهابية اليهودية".

ومن خلال الدعوى القضائية فصّلت العائلة "كيف تجاهلت اسرائيل التحريض المستمر ضد الفلسطينيين في المنطقة "ج"، والذين تحولوا وبحسب ادعاءاتهم الى ضحايا للارهاب اليهودي وهم الناشطون من اليمين المتطرف الذي يسكنون في المستوطنات والبؤر الاستيطانية".

وأشارت عائلة دوابشة: "البؤر الاستيطانية كانت وعلى مدار سنوات مكانا لخرق قانون التخطيط والاستعداد للقيام بأعمال كره ضد الفلسطينيين وممتلكاتهم".

وجاء في الدعوى التي قدمتها العائلة بمرافقة مؤسسة ميزان لحقوق الانسان: "خلال سنوات طويلة تساهلت الدولة مع نشطاء اليمين المتطرف الذين قاموا بأعمال "تدفيع الثمن"، كما وتخلت الدولة عن الحفاظ على أمن الفلسطينيين".

صور من المؤتمر الصحفي بعد تقديم الدعوى 

كلمات دلالية
اندلاع حريق بمنطقة وعرية قرب دير الأسد