أخبارNews & Politics

نتنياهو:على السلطة أن تكف عن تمويل الإرهابيين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نتنياهو: يتوجب على السلطة الفلسطينية أن تكف عن تمويل الإرهابيين

نتنياهو في كلمته خلال مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية:

سنحيي هذا المساء بدء يوم إحياء ذكرى ضحايا الهولوكوست وبطولتهم

أوضحت خلال نهاية الأسبوع بأن يتوجب على السلطة الفلسطينية أن تكف عن تمويل الإرهابيين الذين يقضون محكوميتهم في السجن وأن تمويل عوائل الإرهابيين الذين قتلوا أثناء ارتكاب جرائمهم

إضراب السجناء الأمنيين الفلسطينيين، الذين بما فيهم الكثيرين من هؤلاء القتلة، فنحن ننتهج حياله سياسة حازمة ومسؤولة تتماشى مع المعايير الدولية وليس مع إملاءات الإرهابيين


عمّم أوفير جندلمان، المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للإعلام العربي، بيانًا جاء فيه:"أدلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بالتصريحات التالية في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية التي عقدت صباح اليوم:"سنحيي هذا المساء بدء يوم إحياء ذكرى ضحايا الهولوكوست وبطولتهم. سألقي هذا المساء كلمة في مؤسسة "ياد فاشيم" لتخليد ذكرى الضحايا حول المغزى الكبير الذي يتسم به التحول من كارثة إلى نهضة، من شعب ضعيف وأعزل إلى شعب ذي سيادة يمتلك قوة دفاعية تعتبر من الأقوى عالميا".


نتنياهو

وتابع نتنياهو، بحسب البيان:"ولكن أريد هذا الصباح أن أتطرق إلى نقطة واحدة: قد زادت الحكومات برئاستي خلال السنوات الأخيرة بشكل ملموس الميزانيات التي تخصص للناجين من المحرقة الذين يعيشون بيننا ولكن يتوجب علينا أن نضمن بأن تلك الميزانيات ستصل فعلا إلى الناجين. وأعلم في هذا السياق أن هناك الكثير لتصحيحه ولتحسينه ولذلك قررت أن أترأس طاقما وزاريا سيشكل كل من وزير المالية ووزير الصحة ووزير الرفاهية ووزير الإسكان ووزيرة العدل. سنعمل معا وفي القريب العاجل من أجل ضمان جودة حياة وحياة كريمة للناجين بما تبقى لهم من العمر. لا يوجد لدينا التزام أكبر من هذا".

وجاء في أقوال نتنياهو أيضًا:"أوضحت خلال نهاية الأسبوع بأن يتوجب على السلطة الفلسطينية أن تكف عن تمويل الإرهابيين الذين يقضون محكوميتهم في السجن وأن تمويل عوائل الإرهابيين الذين قتلوا أثناء ارتكاب جرائمهم. هذا هو اختبار بسيط وحاد لرغبة الفلسطينيين بالسلام. لا يمكن لهم القول إنهم يريدون السلام وفي نفس الوقت القيام بتمجيد قتلة قتلوا إسرائيليين وأناس أبرياء آخرين ودفع الرواتب لهم". وتابع:"أما إضراب السجناء الأمنيين الفلسطينيين، الذين بما فيهم الكثيرين من هؤلاء القتلة، فنحن ننتهج حياله سياسة حازمة ومسؤولة تتماشى مع المعايير الدولية وليس مع إملاءات الإرهابيين".

واختتم نتنياهو:"أود أن أوجه عدة كلمات إلى أبناء العائلات الثكلى – الشعب الإسرائيلي أجمع موحد حولكم، أنتم الذين فقدتم أغلى شيء من أجل ضمان أمن إسرائيل. نحن نعلم وأنا أعلم أن نهضة إسرائيل ألزمت دفع ثمن كبير وقلوبنا جميعا معكم في حزنكم العميق. بصفتي رئيسا للوزراء وابنا لعائلة ثكلى، سمعت الكلمات التي قيلت الأسبوع الماضي في الكنيست أثناء جدال ساخن. أتأسف للتفوه بها وكان من اللازم الاعتذار عليها فورا وجيد أنه تم القيام بذلك. عشية يوم إحياء شهداء جيش الدفاع ونهضة الشعب اليهودي في وطنه، علينا أن نذكر بأن أهم شيء هو وحدة الشعب. هذا هو مصدر قوتنا والأساس لقوتنا ولمستقبلنا"، إلى هنا البيان.

كلمات دلالية