أخبارNews & Politics

عرّابة: صلح بين أبناء العم من عائلة نعامنة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عرّابة: عقد راية الصلح بين أبناء العم من عائلة نعامنة بأجواء أخويّة مميزة

يأتي هذا اللقاء الأخوي في أعقاب عمل مُبارك من لجنة الصلح القطرية وفي أعقاب الحادث المؤسف الذي راح ضحيته محمد علي نعامنة


عُقدت في مدينة عرّابة، يوم الجمعة، راية الصلح العشائرية بين أبناء العم من آل نعامنة، وذلك بمشاركة جمهور غفير من قيادات الإصلاح في المجتمع العربي وقيادات دينية وأعضاء كنيست، ورؤساء بلديات ووجهاء في المنطقة، والمئات من محبي الخير.

صور خلال عقد راية الصلح

ويأتي هذا اللقاء الأخوي في أعقاب عمل مُبارك من لجنة الصلح القطرية التي واصلت ليلا ونهارًا من أجل الوصول الى إتفاقية عقد راية الصلح في عرّابة بين عائلة آل نعامنة  الكريمة، وفي أعقاب الحادث المؤسف الذي راح ضحيته محمد علي نعامنة.

تولّى عرافة الاحتفال الشيخ معين الصح، وأفتتح الاحتفال بما تيسر من الذكر الحكيم تلاه سامي نصّار وكانت الكلمة الاولى لرئيس لجنة الصلح القطرية علي شتيوي ابو رياض والعقدة الاولى وكانت كلمات لرئيس بلدية عرابة علي عاصلة وعضو لجنة الصلح ال محلية درويش كناعنة وكانت كلمات للشيخ رائدج صلاح والاب عرّاف يمين راعي الطائفة في عرّابة، وبعدها قام صدقي دهامشة أبو كرم بقراءة وثيقة الصلح ويليها كلمة آل شحادة للشيخ حاتم نعمان نعامنة وكلمة آل كلو(سمنة) للمربي سعود نعامنة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
عرّابة