جامعات / مدارسStudents

أم الفحم: طالبات من ثانوية خديجة يؤدين العمرة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
13

حيفا
غيوم متفرقة
13

ام الفحم
غيوم متفرقة
13

القدس
مطر خفيف
11

تل ابيب
غيوم متفرقة
11

عكا
غيوم متفرقة
13

راس الناقورة
غيوم متفرقة
13

كفر قاسم
غيوم متفرقة
11

قطاع غزة
مطر خفيف
10

ايلات
غيوم متناثرة
18
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

أم الفحم: فائزات بجوائز تحفيظ القرآن من ثانوية خديجة يؤدين العمرة

يؤدي العمرة في هذه الايام وفد من الفائزات بجوائز تحفيظ القرآن من طالبات من ثانوية خديجة أم الفحم برفقة معلمين ومعلمات من المدرسة. هذه العمرة منحت لهن كجائزة لحفظهن 5 أجزاء من القرآن الكريم مؤخرًا، حيث كانت هذه العمرة تتويجا للمسابقة ودورة

المربي محمد أنيس محاميد مدير المدرسة:

لطالما كانت مدرسة خديجة سباقة بالعطاء دينيا وعلميا وأخلاقيا، فهي منبع الخير، بطالباتها وإدارتها ومعلماتها ومعلميها

إحدى الطالبات المعتمرات:

باسمي وباسم زميلاتي الطالبات اشكر القائمين على مشروع تحفيظ القرآن في ثانوية خديجة والمتبرعين بالجوائز وخصوصا العمرات، كما أشكر كل من رافقنا بالعمرة من الهيئة التدريسية. جعل الله ذلك كله في ميزان حسناتهم جميعا


يؤدي العمرة في هذه الايام وفد من الفائزات بجوائز تحفيظ القرآن من طالبات من ثانوية خديجة أم الفحم برفقة معلمين ومعلمات من المدرسة. هذه العمرة منحت لهن كجائزة لحفظهن 5 أجزاء من القرآن الكريم مؤخرًا، حيث كانت هذه العمرة تتويجا للمسابقة ودورة التحفيظ التي انطلقت فكرتها من مجلس طالبات المدرسة وواكبتها لجنة العفاف المدرسية ولجنة أولياء أمور الطالبات وقسم التربية الاجتماعية.


الطالبات 
مدير المدرسة محمد أنيس محاميد ثمن هذه المبادرة السباقة لمسابقة حفظ القرآن والتي بادر اليها مجلس طالبات مدرسة خديجة بنت خويلد الثانوية أم الفحم، وبمباركة الإدارة ولجنة العفاف المدرسية المواكبة للمشروع ولجنة أولياء أمور الطالبات وقسم التربية الاجتماعية، حيث تم سابقا تكريم أولي للفائزات بمسابقة حفظ القرآن بجوائز عمرات للطالبات اللواتي أتممن حفظ خمسة أجزاء من القرآن الكريم خلال هذا العام الدراسي بالإضافة لجوائز قيمة أخرى لمن أتممن حفظ أقل من خمسة اجزاء من القرآن هذا العام الدراسي.

الطالبات المشاركات بهذه العمرة هن التالية اسماؤهن: عدن عبد الفتاح اغبارية، روان جمال اغبارية، ألاء رياض سعدي، اوديت عياش جبارين، براءة يحيى عبد الرازق، دنيا طارق عبد الخالق، روان امل محاميد.
وقد رافق وفد الطالبات كل من المربي محمد عبد أبو شقرة والمعلمة أمال محاجنة والمعلمة زهور محاميد.
جدير بالذكر أن المساهمات بلجنة العفاف على مواكبتهن للمشروع وهن المعلمات: وفاء محاجنة، اسماء اغبارية، نهاية محاميد، ايناس علي، امل عبد الحليم، سهى محاميد، منال مفضي، زهور محاميد، سمر محاميد، ودلال فقها. ممثلات لجنة العفاف، من مدرسة خديجة الثانوية للبنات أم الفحم، اثنين على الطالبات اللواتي عملن جاهدات حفظا وتطبيقا وحصلن هذه المراتب الرفيعة عند الله بحفظ أجزاء من القرآن وتنمية الاخلاقيات القرآنية بحياتهن العملية. كما أوضحن أن هذا المشروع المدرسي صحبته وجبات غداء وتشريفات وسفريات منظمة للطالبات المشاركات به كل يوم خميس بالمدرسة.
وفي لقاء مع مدير المدرسة المربي محمد أنيس محاميد، بيّن لنا أهمية هذه الخطوة المباركة قائلا: "لطالما كانت مدرسة خديجة سباقة بالعطاء دينيا وعلميا وأخلاقيا، فهي منبع الخير، بطالباتها وإدارتها ومعلماتها ومعلميها. وها هي اليوم تختم إحدى بواكير بذورها اليانعة، حيث غرست لدى الطالبات الأخلاق الحميدة والإلتزام بالآداب الرفيعة النابعة من شرعنا الحنيف، فأنبتت ثمارا غضة من الطالبات المتفوقات علما ودينا وخلقا يغبطن عليه. ابارك لهن هذا التميز واسأل الله لهن التوفيق في الدارين". هذا وأشاد الاستاذ محمد أنيس بدور المتبرعين لدعم هذا المشروع السامي، كما شكر لمجلس الطالبات ولجنة العفاف من معلمات المدرسة على إطلاق هذه الفكرة ومواكبتها آملا أن تثمر حافظات كسابقاتهن من خريجات ثانوية خديجة.
وقالت إحدى الطالبات المعتمرات: "باسمي وباسم زميلاتي الطالبات اشكر القائمين على مشروع تحفيظ القرآن في ثانوية خديجة والمتبرعين بالجوائز وخصوصا العمرات، كما أشكر كل من رافقنا بالعمرة من الهيئة التدريسية. جعل الله ذلك كله في ميزان حسناتهم جميعا".
وقد تم سابقا تكريم الحافظات الفائزات قبل شهرين من هذا العام بحفل ذكرى الهجرة النبوية العطرة والذي تم بمبادرة مجلس طالبات بالمدرسة. وكان التكريم لمن حفظن خمسة اجزاء من القرآن, اضافة لجوائز قيمة لمن حفظن اقل من خمسة اجزاء من القرآن.
جدير بالذكر ان هذا المشروع قد سبقه مشروع آخر بثانوية خديجة تم فيه تكريم المتحجبات وحافظات القرآن قبل عدة اعوام جرى فيه حينها تتويج الحفل بتكريم ثلاث طالبات حافظات للقرآن الكريم كاملا : شروق رسلان محاميد (11أ)، مريم عبد الحكيم مفيد (10ب) ودعاء ابراهيم زيد (11ج)، وتكريم ست حافظات جزئيا للقرآن الكريم: ولاء احمد حماد (27 جزء) (11أ)، عائشة احمد جبارين (22 جزء) (12ب) , رجاء عبد الحكيم مفيد (17 جزء) (12ج)، هنادي ماجد ابو عودة (15 جزء) (10ج)، سلسبيل احمد محاجنة (13 جزء) (11ح), استبرق صالح محاجنة (11 جزء) (11ب).

إقرا ايضا في هذا السياق:

ورشة عمل في رام الله استعدادا لمؤتمر القدرات البشرية