فنانين

ليدي- نيكول سابا: الألبومات لم تعد تحقق النجاح
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
ضباب
14

حيفا
ضباب
14

ام الفحم
ضباب
14

القدس
غيوم متفرقة
11

تل ابيب
غيوم متفرقة
12

عكا
ضباب
14

راس الناقورة
غيوم متفرقة
14

كفر قاسم
غيوم متفرقة
12

قطاع غزة
سماء صافية
12

ايلات
غيوم قاتمة
16
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

ليدي- نيكول سابا: الألبومات لم تعد تحقق النجاح أو الربح المادي

ليدي- تعترف بأنها تخشى المرض، ولا تغفر لأحد محاولته الاستخفاف بعقلها، وتكشف أسلوبها في التعامل مع أعداء نجاحها. النجمة نيكول سابا تخوض مغامرة فنية جديدة من خلال مسلسل 60 حلقة، وتتكلم عن أسباب حماستها له رغم خوفها منه، كما تتحدث عن أغنياته

نيكول: 

سر نجاح زواجي التفاهم

خبر وفاتي اسوأ شائعة

لم أكسب أحداً حتى أخسره، فأنا لا أمتلك صداقات كما قلت، ولا أفكر سوى بنجاحي والتقدم خطوات إلى الأمام
هناك شائعات سخيفة كثيرة أثارت غضبي، لكن وفاتي في حادث كانت أسوأ شائعة لاحقتني.
أخشى أن أُصاب بمرض، وأعجز عن الحفاظ على حياتي، فأصبح عالة على أحد، كما أخاف أن يصاب المقربون مني بأي مرض
لم أتزوج يوسف إلا بعدما تأكدت من أنه الشخص المناسب لي، فقد تزوجنا بعد قناعة كاملة، وسر نجاح زواجنا هو التفاهم الذي أصبح أساس كل شيء في حياتنا


ليدي- تعترف بأنها تخشى المرض، ولا تغفر لأحد محاولته الاستخفاف بعقلها، وتكشف أسلوبها في التعامل مع أعداء نجاحها. النجمة نيكول سابا تخوض مغامرة فنية جديدة من خلال مسلسل 60 حلقة، وتتكلم عن أسباب حماستها له رغم خوفها منه، كما تتحدث عن أغنياتها وسر نجاح زواجها.


نيكول سابا

تشاركين في بطولة مسلسل "ولاد تسعة" المؤلف من 60 حلقة، ألا تخشين من هذه الخطوة، خاصة أن النجوم أكدوا أن هذه النوعية من الأعمال مرهقة؟
نيكول: أعلم جيداً أن هناك عدداً من النجوم الذين أعلنوا عدم رغبتهم في تكرار تجربة المشاركة في مسلسل مؤلف من 60 حلقة أو أكثر، بسبب صعوبة التجربة وتعرض من يخوضها للتعب والإرهاق. ولا أنكر أنني كنت متخوفة من المشاركة في بطولة مسلسل "ولاد تسعة" بسبب عدد حلقاته، والذي من الممكن أن يزيد على 60 حلقة، ولكن خوفي ليس من الإرهاق، وإنما من أن يشعر الجمهور بالملل بعد ظهوري المكثف على الشاشة.
لكن ما هي القضية التي يناقشها؟
نيكول: مسلسل "ولاد تسعة" لا يركز على قضية واحدة، بل يناقش قضايا اجتماعية مختلفة، بالإضافة إلى تضمنه قصة حب قوية ستعجب المشاهدين، كما يعتمد المسلسل على الإثارة والتشويق بسبب جريمة قتل تقلب الأحداث رأساً على عقب.
ألا تخشين من أن يؤثر المسلسل في مشاريعك الغنائية الجديدة؟
نيكول: هذا لن يحدث أبداً، لأنني اعتدت على تنظيم وقتي والتوفيق بين الغناء والتمثيل منذ سنوات، كما أن أي شركة إنتاج أتعاون معها تعلم أنني مطربة ولست ممثلة فقط، وتضع جدولاً زمنياً للتصوير، وهذا يريحني كثيراً.
كيف تقيّمين تجربة المشاركة في مسلسل "نصيبي وقسمتك"؟
نيكول: سعيدة جداً بها، ورغم أنني ظهرت بقصتين فقط، كانت تجربة إيجابية بالنسبة إليّ. وأعتقد أن السبب وراء نجاح هذا المسلسل هو السيناريو المميز وما تضمنه من أفكار مختلفة.


وماذا عن مشاريعك السينمائية الجديدة؟
نيكول: هناك فيلم معروض عليَّ حالياً، لكنني ما زلت أقرأ السيناريو الخاص به، ولم أتخذ قراراً بشأنه بعد، فقد تعلمت من أساتذتي في التمثيل أن تكون اختياراتي السينمائية دقيقة جداً وبعيدة عن العشوائية.
انتهيت من تصوير أغنية جديدة، ما تفاصيلها؟
نيكول: الأغنية بعنوان «مش وقت كلام»، انتهيت من تصويرها أخيراً في بيروت، وأتمنى أن تنال إعجاب الجمهور، لأنها مختلفة تماماً عن ال أغاني التي قدمتها من قبل، لكنها تتفق مع الأسلوب الذي اعتمدته لنفسي منذ أن أصبحت مطربة، فجميع الأغاني التي قدمتها تنحاز إلى المرأة وتدعو للحرية والتفاؤل وتحمل عبرة في النهاية. أما أغنية «مش وقت كلام» فتتحدث عن امرأة حالمة تعشق رجلاً في خيالها فقط. ومن الممكن أن تثير الأغاني التي أقدمها جدلاً، لأنها تميل إلى الموسيقى الغربية والأفكار الجديدة.
تحتفلين بمرور عشرين عاماً على دخولك مجال الفن، فما الذي تغير في نيكول؟
نيكول: أصبحت أكثر خبرة، وأملك القدرة على توظيف نفسي واختيار الأدوار والأغاني التي تناسبني. في بداية مشواري الفني لم أكن أمتلك هذه القدرات، التي كان يمكنني من خلالها أن أختصر مسافات كثيرة، وأتفادى أخطاء تتسبب في تأخري.


ولماذا لم تطرحي طوال هذه الفترة سوى ألبوم غنائي واحد؟
نيكول: لأنها كانت موضة وانتهت منذ سنوات، فالألبومات لم تعد تحقق النجاح أو الربح المادي، لكن النجاح يكون فقط من نصيب الأغاني التي يتم تصويرها على طريقة الفيديو كليب، فتعيش لسنوات طويلة، لكن أي أغنية في الألبوم لا تكون مصوّرة، تموت بسرعة وينساها الجمهور.
هل تؤمنين بالصداقات داخل الوسط الفني؟
نيكول: لا، فمن الصعب أن يكون لي صديق أو صديقة من داخل الوسط، ورغم أن علاقاتي طيبة بكثيرين، لكنها سطحية ولا تصل إلى مستوى الصداقة.
هل المنافسة جعلتك تخسرين أحداً في الوسط الفني؟
نيكول: لم أكسب أحداً حتى أخسره، فأنا لا أمتلك صداقات كما قلت، ولا أفكر سوى بنجاحي والتقدم خطوات إلى الأمام.
ما أسخف شائعة تعرضت لها؟
نيكول: هناك شائعات سخيفة كثيرة أثارت غضبي، لكن وفاتي في حادث كانت أسوأ شائعة لاحقتني.
ما أكبر مخاوفك؟
نيكول: المرض، أخشى أن أُصاب بمرض، وأعجز عن الحفاظ على حياتي، فأصبح عالة على أحد، كما أخاف أن يصاب المقربون مني بأي مرض، فالتفكير في هذا الأمر يقتلني، ورغم أن عائلتي هي مصدر قوتي، أؤكد أنهم نقطة ضعفي الوحيدة في ال حياة .
ما الذي لا تسامحينه؟
نيكول: الكذب، أو بمعنى أدق أن يستخف أحد بعقلي ويقول لي كلاماً ولا ينفذه.
لو لم تكوني فنانة لكنت...
نيكول: قاضية أو محامية، لأنني أكره الظلم وأحب العدل في كل شيء.
هل أنت شخصية مزاجية؟
نيكول: بالطبع، وأعتقد أن كل الفنانين يعانون المشكلة نفسها.
تعيشين مع يوسف الخال حياة زوجية ناجحة، فما سر استقرارها؟
نيكول: لم أتزوج يوسف إلا بعدما تأكدت من أنه الشخص المناسب لي، فقد تزوجنا بعد قناعة كاملة، وسر نجاح زواجنا هو التفاهم الذي أصبح أساس كل شيء في حياتنا.

كلمات دلالية
مصرع الشاب آدم أبو راشد من حورة في النقب وإصابة آخر