أخبارNews & Politics

الاسلامية: المسجد الاقصى حق خالص المسلمين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الشيخ ريان: مستشار أردوغان أكد لي موقف الرئيس أنّ الاقصى للمسلمين فقط

الحركة الاسلامية وجمعية الاقصى:

المسجد الاقصى حق خالص للمسلمين ولا يجوز لأي جهة كانت ان تدعي حقا دينيا او قوميا فيه، ولا يجوز لأي جهة اسلامية او عربية ان تتنازل عن هذا الحق

 الشيخ كامل ريان :

تركيا رئاسة وشعبا تقف خلف الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده في غزة والضفة والداخل وفي الشتات، ولا سيما في القدس ودرة التاج المسجد الأقصى المبارك


أصدرت الحركة الاسلامية وجمعية الاقصى بيانا أكدتا فيه على "الموقف الشرعي والوطني بالنسبة للمسجد الاقصى المبارك"، وجاء في البيان:"إنّ المسجد الاقصى المبارك هو حق خالص للمسلمين، ولا يجوز لأي جهة كانت ان تدعي حقا دينيا او قوميا فيه، ولا يجوز لأي جهة اسلامية او عربية ان تتنازل عن هذا الحق او ان تشرك فيه احد، ولا يجوز لأي جهة دولية او اممية او إقليمية ان تعطي هذا الحق لغير المسلمين".


الشيخ كامل ريان

وتابع بيان الإسلامية:"ثانيا، لقد اقلقنا التصريح الذي صدر عن الرئيس التركي رجب الطيب اردوغان بخصوص المسجد الاقصى وانه مكان عبادة للاديان الثلاثة ، وعلى الفور تم التواصل مع مستشار الرئيس اردوغان بواسطة الشيخ كامل ريان لتبيين الموقف ، وقد أكد مستشار الرئيس اردوغان ان المسجد الاقصى حق خالص للمسلمين، وان مدينة القدس هي مكان مكان عبادة للاديان السماوية الثلاث، وعليه طالبنا الرئاسة التركية بتوضيح الموقف بالنسبة للمسجد الاقصى المبارك وسنتابع معهم مباشرة حتى يتضح الموقف ويبين اللبس".
وزاد بيان الإسلامية:"ثالثًا،تؤكد الحركة الاسلامية خطورة التصريحات والمواقف فيما يتعلق بالمسجد الاقصى المبارك وان اسرائيل تستغل هذه التصريحات لتصديق روايتها الكاذبة بخصوص حق مزعوم في ساحات المسجد الاقصى المبارك".

واختتم البيان:"رابعا،كما ذكرنا فقد قام الشيخ كامل ريان مؤسس جمعية الأقصى لرعاية الأوقاف والمقدسات الإسلامية بالتواصل مباشرة مع السيد سفر طوران مستشار الرئيسي للرئيس التركي رجب طيب أردوغان ؛ والمنسق العام لقناة T.R.T التركية، لاستيضاح حقيقة الأمر، وأكد الشيخ كامل ريان للسيد سفر انه على يقين أن خطأ قد وقع هنا وطلب منه مراجعة نص المقابلة حتى يتسنى لنا الوصول إلى الحقيقة واطلاع الناس عليها. وفعلا قام السيد سفر بمراجعة مكتب الرئيس التركي وقد اكد بدوره للشيخ كامل ريان :" إن الأقصى للمسلمين فقط ولا حق لآخر فيه ، وان تركيا رئاسة وشعبا تقف خلف الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده في غزة والضفة والداخل وفي الشتات، ولا سيما في القدس ودرة التاج المسجد الأقصى المبارك"، بحسب البيان.


ريّان وأردوغان في صورة أرشيفية

إقرا ايضا في هذا السياق: