أخبارNews & Politics

اردان: لا كلل ولا ملل حتى مساواة الخدمات الشرطية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اردان: لا كلل ولا ملل حتى مساواة الخدمات الشرطية المقدمة للوسط العربي

لوبا السمري الناطقة بلسان الشرطة: 

أشاد اردان خلال زيارتة في تل السبع وبحضرة مفوض الشرطة العام الفريق الركن روني الشيخ ورئيس المجلس "أبو رقيق" خلال طقوس إفتتاح محطة الشرطة الرسمية هناك الى أهمية مواصلة بذل الجهود المشتركة للنهوض قدما بالمجتمع العربي


عممت لوبا السمري الناطقة بلسان الشرطة بيانا على وسائل الإعلام، وصلت عنه نسخة الى موقع العرب وصحيفة كل العرب، مساء الخميس، جاء فيه: "قام وزير الأمن الداخلي جلعاد اردان في جولة زيارات عمل في النقب ، اليوم الخميس، طالت البلدات تل السبع وكسيفة ورهط ملتقيا من خلالها مع عدد من رؤساء السلطات ال محلية العربية وممثلين عن مجالس الإدارة هناك ولفيف من الوجهاء وبما شمل طومان أبو رقيق رئيس مجلس محلي تل السبع، سالم أبو ربيعة رئيس مجلس محلي كسيفة، طلال القريناوي رئيس بلدية مدينة رهط وغيرهم" كما جاء في البيان.


خلال الجولات- تصوير: الشرطة 
وأضافت لوبا السمري في بيانها: "هذا، وأشاد الوزير اردان خلال زيارتة في تل السبع وبحضرة مفوض الشرطة العام الفريق الركن روني الشيخ ورئيس المجلس "أبو رقيق" خلال طقوس إفتتاح محطة الشرطة الرسمية هناك الى أهمية مواصلة بذل الجهود المشتركة للنهوض قدما بالمجتمع العربي ومصالحه، مشيدا بكفاءات الشبان والشابات العرب المميزة التي تمكنهم من رفع مستوى جودة الخدمات المقدمة لأهاليهم وأبناء بلدهم مع إنخراطهم في سلك الشرطة، حيث هم أدرى بشعابها وأعرافها وإحتياجاتها ذات الخاصيات الفريدة" كما جاء في البيان.
وتابعت لوبا السمري بيانها: "اضف، في كسيفة قام الوزير أردان برفقة رئيس المجلس أبو سالم بزيارات مواساة لعشيرتي آل عمور وأبو حامد الذين ثكلو مؤخرًا عدد من ابنائهم مؤكدا خلالها على مواصلة العمل حفاظا على السلامة العامة ومساواة الخدمات الشرطية المقدمة للوسط العربي وتعزيز الحضور الشرطي هناك، أما في رهط فقد أكد الوزير اردان أمام رئيس البلدية "القريناوي" وطاقمة والوجهاء على خطتة الرامية الى نشر وحدة شرطة بلدية جديدة هناك خلال فترة النصف عام المقبلة مشددا أمام عموم وسادة الحضور، كل خلال إجتماعه، على أن لا ملل ولا كلل من وزارته وهيئاتها المختلفة تركيزًا على الشرطة حتى توفير أفضل الخدمات للوسط العربي وتعزيز مستوى سلامته وصالحه ومعيشة افراده الخاصة والعامة وعلى حد سواء" وفقا لبيان الشرطة.

إقرا ايضا في هذا السياق: