أخبارNews & Politics

غضب وإستنكار في الطيبة بسبب مداهمة مقام
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

غضب وإستنكار في الطيبة بعد مداهمة سلطة الآثار والشرطة لمقام الشيخ مشرف

 ايمن حاج يحيى:

هل وظيفة الشرطة أن تتغاضى عن من يرتكب الجريمة

احتجزت الشرطة عددا من النشطاء المتطوعين، ومن ثم افرجت عنهم بعد ابلاغهم، بأنّه سيتم تقديم شكوى بحقهم واستدعائهم للتحقيق


داهم، عصر اليوم السبت، موظفو سلطة الآثار الاسرائيلية، وعناصر شرطة من محطة الطيبة "كدما"، مقام "الشيخ مشرف"، الذي يقع في أعلى المنطقة الصناعية منطقة "المجدل"، في مدينة الطيبة، ذلك بعد الانتهاء من ترميم المقام الذي تعرض مطلع الاسبوع الاخير، الى اعتداء سافر وانتهاك، اثر اقدام مجهولو الهوية، على نبش القبر، واخراج عظام منه، علما بأنّ الفاعلين لا زالوا في تعداد المجهولين ولم يتم التعرف على الجهة التي وقفت وراء هذه العمل التخريبي.


خلال التطوع 

هذا واحتجز عناصر الشرطة عددًا من الشباب الذين كانوا يعملون على ترميم المقام، ومن ثم افرجت عن المحتجزين، بعد ان اخذت تفاصيلهم الشخصية، وابلغتهم بأنّ الشرطة ستقدم شكوى ضدهم، وانها ستستدعيهم للتحقيق، بتهمة المس بالاثار. وأوضح نائب امين سر حركة "كفاح" ايمن حاج يحيى، أن موظفي سلطة الآثار، معززين بالشرطة، داهموا المقام، عقب الانتهاء من ترميمه، فيما احتجزت الشرطة، عددا من النشطاء المتطوعين، ومن ثم افرجت عنهم بعد ابلاغهم، بأنّه سيتم تقديم شكوى بحقهم واستدعائهم للتحقيق.

وقال حاج يحيى: "غريب أمر الشرطة، خلال الاسبوعين، من حفر القبر، بأدوات كبيرة، لم نتنتبه الشرطة، للضجة ولا لاعمال النبش التي كانت، وخاصة أنّ الحفر كان عميقا، واستغرق وقتا طويلا من العمل، أما ردم القبر والذي استغرق ساعة عمل، حضرت الشرطة، واحتجزت الشباب والان تهدد برفع دعوى ضدهم، ونحن من طرفنا من سيرفع دعوى على هذا الاهمال المتعمد، في أقلّ تقدير نسميه إهمال، فهل وظيفة الشرطة أن تتغاضى عن من يرتكب الجريمة، وملاحقة من يرمم ما خلفته الجريمة، هذا يدلل ان للأمر ابعاد كنا نتخوف من ذكرها، لكن الان باتت الامور واضحة، ان ارض الشيخ مشرف مستهدفة وهي ليست بالمسألة البسيطة كما يعتقد البعض".

وختم بالقول: "أين كانت الشرطة بعد نبش القبر، لم تكلف نفسها حتى زيارة المنطقة، هذه الاسئلة بحاجة إلى أجوبة".

تعقيب الشرطة:

هذا وقد توجهنا للشرطة حول الموضوع وقالوا لنا "سنعقب لاحقا".

ومن الجدير ذكره أن الشبيبة الطيباوية المنبثقة عن حركة كفاح فرع الطيبة، ردا على الاعتداء، نظمت اليوم السبت، يوما تطوعيا لترميم المقام، تخلله اعمال ترميم وتنظيف لمحيطه، كذلك محاضرة ثقافية، حول أهمّيّة المقام التاريخية والوطنية، للطيبة ولفلسطين عامة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الطيبة