أخبارNews & Politics

خالد ياسين شقيق زوج المغدورة من طمرة: شقيقي كان مريضا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق
اضف تعقيب انشر تعقيب
صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
30

حيفا
غائم جزئي
30

ام الفحم
غائم جزئي
29

القدس
غائم جزئي
28

تل ابيب
غائم جزئي
28

عكا
غائم جزئي
30

راس الناقورة
غائم جزئي
29

كفر قاسم
غائم جزئي
28

قطاع غزة
سماء صافية
29

ايلات
سماء صافية
39
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

خالد ياسين شقيق زوج المغدورة من طمرة: شقيقي كان مريضًا

علّق على هذا / عبّر عن رأيك

قال خالد ياسين، شقيق زوج المغدورة آمنة ياسين، التي عثر على جثتها في منزلها في مدينة طمرة، صباح اليوم، في حديث لمراسل موقع العرب وصحيفة كل العرب: ما حصل أن أولاد المرحومة، توجهوا إلى بيتنا، وأيقظونا من النوم، وقالوا إن والدتهم طعنت

الشرطة في بيانها:

يرجّح أوليًّا وعلى ما يبدو شبهات تنفيذ جريمة قتل والتحقيقات جارية

مصادر طبية: 

السيدة حامل في شهرها التاسع وقتلت طعنًا بالسكين في منطقة الصّدر

د. سهيل ذياب رئيس بلديّة طمرة:

لم تعد للإنسان قيمة ونأمل أن نغيّر هذا التفكير لإعادة حياة الإنسان لتكون قيمة عليا عن طريق تكتلنا جميعنا للحفاظ عليها

ذياب ياسين عضو بلدية طمرة وقريب العائلة:

ما حصل كارثة والوسط العربي لا تنقصه حالات ومشاكل من هذا اليوم
نشهد العنف والأسلحة المنتشرة مؤخرًا ولكن المشكلة الكبرى هي الفلتان الأمني والحكومي

خالد ياسين شقيق زوج المغدورة من طمرة:
على الإنسان التروي وأن يكون متعقلًا وقبل أن يقدم على أي فعل عليه العد إلى العشرة أو حتى للألف
شقيقي كان مريضا وقد عالجناه في المستشفى وغادر المستشفى وكان يتناول دواءً بشكل منتظم ولم يبدو عليه أن قادر على المقاومة أو حتى الاقتتال


قال خالد ياسين، شقيق زوج المغدورة آمنة ياسين، التي عثر على جثتها في منزلها في مدينة طمرة، صباح اليوم، في حديث لمراسل موقع العرب وصحيفة كل العرب: "ما حصل أن أولاد المرحومة، توجهوا إلى بيتنا، وأيقظونا من النوم، وقالوا إن والدتهم طعنت بالسكين، فهرعنا إلى المكان ووجدنا المرحومة والدماء عليها وحاولنا التحدث إليها لكنّها لم ترد".


وأضاف: "المرحومة هي إبنتنا كما هي إبنة أهلها، وعرضها من عرضنا، وهي أم أولادنا. على الإنسان التروي وأن يكون متعقلًا، وقبل أن يقدم على أي فعل، عليه العد إلى العشرة أو حتى للألف".
وتابع ردًا على سؤال لموقع العرب وصحيفة كل العرب: "شقيقي كان مريضا وقد عالجناه في المستشفى، وغادر المستشفى وكان يتناول دواءً بشكل منتظم، ولم يبدو عليه أن قادر على المقاومة أو حتى الاقتتال، لم يكن يتحدث إلى أحد، وكان طيلة الوقت يجلس في المنزل" كما قال.


المرحومة آمنة ياسين

إستفاقت مدينة طمرة، هذا الصباح على نبأ مفجع، هزّ أركان الوسط العربي بأسره، وذلك بعد العثور على جثّة السيّدة آمنة ياسين المأسوف على شبابها، والبالغة من العمر 35 ربيعًا، في منزلها، في المدينة، وعليها علامات عنف كما أفادت الشرطة، تاركة وراءها ولدين يبكيان فراقها. وفي السّياق، عمّمت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السّمري بيانًا وصلت عنه نسخة إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب جاء فيه ما يلي: "وفقًا للمعلومات والتفاصيل الاولية المتوفّرة تمّ صباح اليوم الثلاثاء في مدينة طمرة العثور على جثة سيّدة في الثلاثينات من عمرها في منزلها هناك وعلى جسدها آثار وعلامات عنف ظاهرة وقد فارقت الحياة. وتواصل الشرطة مع خبراء التشخيص الجنائي التي هرعت الى المكان في اعمال الفحص والبحث والتحقيق بكافة التفاصيل والملابسات التي لم تتضح أيّ من باقي معالمها بعد، ويرجّح أوليًّا وعلى ما يبدو شبهات تنفيذ جريمة قتل والتحقيقات جارية" بحسب بيان الشرطة.

وقالت الشرطة لاحقا: "تبيّن بأنّ السيدة المرحومة هي آمنة ياسين البالغة بوفاتها نحو 35 عامًا. هذا، وتواصل الشرطة، وحدة اليمار المركزية في الشمال اعمال التشخيص مع التحريات والتحقيقات بكافة التفاصيل والملابسات ذات الصلة بشبهات جريمة القتل، يشار إلى أن السيدة المرحومة كانت حامل في شهورها المتقدمة ولها ولدين أعمارهما ما بين 10-15 والتحقيقات جارية" كما ورد في بيان الشرطة.


خالد ياسين شقيق زوج المغدورة 

وقالت مصادر في الشرطة، إنه "تم اعتقال الزوج بشبهة تنفيذ جريمة قتل زوجته التي عثر عليها وعلى جثتها علامات طعن" وفقا للمصادر.

هذا، وأفادت مصادر طبية بأنّه: "السيدة حامل في شهرها التاسع، وقتلت طعنًا بالسكين في منطقة الصّدر" كما جاء بحسب المصادر. بدوره، أفاد اسعاف نجمة داوود الحمراء أنّ "اسعاف لواء الكرمل تلقى بلاغا قرابة الساعة 04:31 من فجراليوم حول سيدة (32 عاما) وهي فاقدة للوعي في مدينة طمرة، حيث عثر على جثّتها وعليها علامات عنف، وتم اقرار وفاتها" وفقا للبيان.

وورد في بيان الشرطة: "بناءً على طلب الشرطة، أصدر قاضي محكمة الصلح في الناصرة أمر منع نشر على أيّ من تفاصيل التحقيقات في ملف شبهات جريمة قتل المرحومة في طمرة، وذلك ساري المفعول حتى نهار 30.08.2016" بحسب الشرطة.


من مكان الحادث

رئيس بلدية طمرة: ضد من سنتظاهر؟
وعبّر رئيس بلدية طمرة، الدكتور سهيل ذياب، عن "أسفه الشديد لهذه الجريمة المؤلمة"، وقال في حديث لموقع العرب وصحفة كل العرب: "رسالتي دائما إلى كل الشباب والمواطنين ليس فقط في طمرة أو الوسط العربي. حياة الإنسان هي قيمة عليا، وعلينا بذل المستطاع للحفاظ على هذه القيمة العليا، ونتمنى من كافة المواطنين في العالم بأسره، تغيير هذا النهج. مؤسف جدا ما يحصل في مختلف أنحاء العالم، على نطاق أوسع من هذا، حيث لم تعد للإنسان قيمة ونأمل أن نغيّر هذا التفكير، لإعادة حياة الإنسان لتكون قيمة عليا عن طريق تكتلنا جميعنا للحفاظ عليها".
وفي ردّه على سؤالنا، عمّا إذا سيتّخذ المجلس البلدي في مدينة طمرة، خطوات احتجاجيّة لهذه الجريمة، قال ذياب: " نحن نستنكر العنف بكافة أشكاله، ونستنكر حتى العنف الكلامي ولكن سنتظاهر ضد من؟ نتحدث مؤخرًا عن آفة العنف ككل في الوسط العربي، وليس فقط في مدينة طمرة، وهنا الحديث عن مشكلة عينية".

عضو بلدية طمرة: ما حصل كارثة
بدوره، قال ذياب ياسين، عضو بلدية طمرة وقريب العائلة في حديث لموقع العرب وصحيفة كل العرب: "استفقنا هذا الصباح على عملية غدر وقتل. ما حصل كارثة. الوسط العربي لا تنقصه حالات ومشاكل من هذا اليوم. وكم هو صعب أن نستفيق على سيدة قتلت وهي حامل من الممكن أن تضع مولودها في الأيام القريبة القادمة".
وأضاف: "نناشد الأشخاص بالتحكم والتعقل. نشهد العنف والأسلحة المنتشرة مؤخرًا، ولكن المشكلة الكبرى هي الفلتان الأمني والحكومي، والفلتان بكل ما تحمل هذه الكلمة من معنى".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
طمرة
أم الفحم: هدم مبنى مهجور في حي الجبارين