أخبارNews & Politics

نقل أحمد الدوابشة الناجي الوحيد من مجزرة دوما للمشفى
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نقل أحمد الدوابشة الناجي الوحيد من مجزرة دوما إلى مستشفى تل هشومير

مصادر فلسطينية:
الدوابشة يعاني من ارتفاع في حرارة الجسم والتقيوء المستمر


قالت مصادر فلسطينية إن "الناجي الوحيد من مجزرة حرق عائلة الدوابشة في قرية دوما الفلسطينية، الطفل أحمد الدوابشة، قد نقل على وجه السرعة إلى مسشتفى تل هشومير، بعد تدهور وضعه الصحي، حيث يعاني من ارتفاع في حرارة الجسم والتقيوء المستمر، علمًا أنّه تم إجراء الفحوصات له وتبين أنه وضعه مستقر وأنه لن يغادر المستشفى قبل أيام، لخضوعه للمراقبة الطبية".


الطفل أحمد الدوابشة
ويشار إلى أنّ والدي احمد الدوابشة وشقيقه، استشهدوا بعد أن قام مستوطنون بإضرام النيران في منزلهم، في جريمة هزّت مشاعر العالم.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
أحمد الدوابشة