مجتمعSociety

ليدي- مقابلة مع المربية والشاعرة مآب ابو الهيجاء
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
18

حيفا
غائم جزئي
18

ام الفحم
غائم جزئي
19

القدس
سماء صافية
21

تل ابيب
سماء صافية
21

عكا
غائم جزئي
19

راس الناقورة
غيوم متفرقة
18

كفر قاسم
غائم جزئي
21

قطاع غزة
سماء صافية
21

ايلات
سماء صافية
21
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

ليدي- مقابلة مع المربية والشاعرة مآب ابو الهيجاء

المربية مآب فتحي أبو مخ - أبو الهيجاء من قرية كوكب أبو الهيجاء على جبال الجليل المشرفة على سهل البطوف، والتي تنسب الى القائد الاسلامي البطل حسام الدين ابو الهيجاء احد قادة الفتح الاسلامي تحت لواء صلاح الدين الايوبي،

مآب فتحي أبو مخ:

أعشق الإبداع بكل ألوانه نظرًا للمميزات الشخصية التي حباني بها المولى عز وجل ،التي أتاحت لي الفرصة للإبداع في مجال الفنون بناء الألعاب والمجسمات التعليمية خاصة للغة العربية وفي مجال الفنون


المربية مآب فتحي أبو مخ - أبو الهيجاء من قرية كوكب أبو الهيجاء على جبال الجليل المشرفة على سهل البطوف، والتي تنسب الى القائد الاسلامي البطل حسام الدين ابو الهيجاء احد قادة الفتح الاسلامي تحت لواء صلاح الدين الايوبي، هي مربية وشاعرة ولدت في باقة الغربية ومتزوجة في كوكب ولها من الابناء خمسة، وهي مرشدة ومعلمة لغة عربية والتربية الإسلامية، والفنون هواية مع كتابة مسرح غنائي للأطفال من خلال قصائد شعرية ..
تقول الشاعرة مآب أبو الهيجاء: "هوايتي كانت منذ الصغر القراءة لكل ألوان الأدب والقصص البوليسية والألغاز الخيالية ، والقصص والكتب في المجالات المختلفة والدينية الامر الذي يثريني في المجال الديني وألقي الكثير من دروس الدين وحلقات العلم في المراكز التعليمية ودورات تعليم التجويد للقرآن الكريم، أديت مناسك الحج في العام 2005 الامر الذي ادى للبعض بتسميتي بالحاجة الصغيرة وهو لقب افتخر به وأسأله تعالى أن يتقبل، وبعدها قمت بتأدية مناسك العمرة لله تعالى.


مآب فتحي أبو مخ
وحول الابداع تقول الحاجة الصغيرة مآب:" أعشق الإبداع بكل ألوانه نظرًا للمميزات الشخصية التي حباني بها المولى عز وجل ،التي أتاحت لي الفرصة للإبداع في مجال الفنون بناء الألعاب والمجسمات التعليمية خاصة للغة العربية وفي مجال الفنون الرسم والكتابة الإبداعية .. والقدرة على تلحين الأناشيد للأطفال ، أجيد تدريس وكتابة الخط العربي خاصة خط الرقعة، حاصلة على إجازة تجويد على رواية حفص بتقدير ممتاز بجيل الثامنة عشرة سنة (من وزارة الأوقاف -مدينة طولكرم)، تتلمذت على يد المقرئ الشيخ محمد علي سعيد ملحس من مدينة نابلس، الذي كان محاضرًا في أكاديمية القاسمي (كلية الشريعة والدراسات الإسلامية .. سابقًا) في مدينة باقة الغربية - مسقط رأسي، وحاصلة على اللقب الأول في اللغة العربية وشهادة تدريس (حتى صف العاشر) والدين الإسلامي (حتى الثاني عشر) وأحضر حاليًا لرسالة الماجستير في اللغة العربية في القاسمي، أكتب بكل الألوان الأدبية، المسرح، القصة القصيرة، المقالة، الخواطر ، الشعر الحر، القصيدة النثرية، والقصائد المغناة، شعر التفعيلة والموزون (العامودي - مقلّة منه)، لدي الكثير من القصائد تجاوزت المئات أعمل على إعدادها لإصدارها في دواوين شعرية مطبوعة وسأفصل لاحقًا عن محتوياتها وأسمائها.
أصدرت خمسة ألبومات شعرية مسجلة بصوتي تتراوح الخمسين قصيدة ، وهي فكرة أدبية فنية جديدة مأخوذة من دار الأوبرا في سيدني وباريس،سُجلت في ستوديو نايا مدينة " سخنين " بإدارة الفنان الموسيقي وهاب بدارنة - عازف القانون في كونسيرت عالمي من أجل تآخي الأديان، الألبوم الأول : إيلاف طيبة ، أما الألبوم الثاني: طفل الحصير قيد التصوير الألبوم الثالث : رايات السلام ، الألبوم الرابع قوارير الشام ، الألبوم الخامس .. هذي بلدنا قدوة للأجيال ( دويتو أطفال)، ونحن بصدد إصدار الألبوم السادس خاص باللغة العربية ومسرحية غنائية للأطفال.. معدة للتسجيل، وألبوم قصائد غنائية للأطفال ينوب عني بتسجليها أطفال، وتواصلت مع العديد من المنتديات الأدبية والأمسيات الشعرية الراقية في العالم العربي، وأشارك في مهرجان الشعر الدولي الذي أقيم تحت رعاية جمعية همسة سماء الثقافة بإدارة السيد عبد الحفيظ وعقيلته فاطمة إغبارية - في كوبنهاجن - الدنمارك، وكان لي شرف التكريم من قبل سعادة السفير الفلسطيني دكتور مفيد الشامي".
وتؤكد الحاجة الصغيرة مآب: " بنيت في شعري خطًّا خاصًا بالأدب ، هو شعر القِيَمي الذي يعتمد على القيم التربوية الهادفة ،كما يهدف لتذويت القيم والتربية من خلال الشعر، خاصة شعر الأطفال مثل حب البلاد .. على البيئة الخضراء والمحافظة على الصحة ..
ومن تلك القصائد كانت .....زمام الكوثر يتحدّر من
عِتْرَة القداسة ..!
~~~
طوّقيني...!
وريدًا...!
ولا تكتفي
من متن القصيد
هاكِ
روحًا.. أنارت ...الدرب أطوار الكيان
أنيريني.. !
منارًا ...
ولا تكتفي ..
من وهج الإيثار
هاك رحيق الهيام
تخمرّ في آنيةِ الهزيع
كسربِ الحمام ..
ضمّخيني ...!
سديمًا..!
وانثري
من خوابي .. الخافق
المسك
كبخور ٍ..تطايرت ذروته
كعيدان السحر
أشعلت نجومًا
تحررت من معاقل .. الفناء ..!
سرمديني ...!
حبورًا...
ولا تكتفي ..
واسبحي في كنف
القداسة ..
هاكِ هالة السجود
تشعشعُ
كقُبلةِ النور
في محاريب ..قبّة
الذهب ..
تداعبُ خمائل
الأسوار ..!
مزمومة الكوثر

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
ليدي كوكب أبو الهيجاء
إصابة شابين جرّاء انقلاب سيارة بمنطقة الأغوار