أخبارNews & Politics

مرجع تعليمي بعنوان في تداخل المجالات والتّعبير الفنّي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
17

حيفا
غيوم متفرقة
17

ام الفحم
غائم جزئي
17

القدس
غيوم متفرقة
15

تل ابيب
غائم جزئي
15

عكا
غيوم متناثرة
17

راس الناقورة
غيوم قاتمة
17

كفر قاسم
غائم جزئي
15

قطاع غزة
غيوم متفرقة
12

ايلات
غبار 
27
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مرجع تعليمي بعنوان في تداخل المجالات والتّعبير الفنّي للأديبة رجاء بكرية

وصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن رجاء بكريّة، روائيّة وفنّانة تشكيليّة (حيفا)، جاء فيه:"".. فلم يذكر في أيّ وقت أنّ المهارات تعني أبعادها الفنيّة بمفهومها الشّمولي. إشكاليّات وردت في مرجعين سابقين هما "في محاورة النّص"، "وأ

الأديبة والتشّكيليّة رجاء بكريّة:

كمرشدة متابعة، لتداعيات فكرة هذه المراجع، في اللّغة العربيّة ألمسُ، منذ ما يزيد عن خمس سنوات، غياب الأدوات الحيويّة في تفعيل الموضوع، الأمر الّذي أوقع المنظومة بأشكال تخصّصاتها في تخبّطاتٍ لا آخر لها، وغيّب مفاهيم انصهار المهارات ضمن المهارة الواحدة


وصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن رجاء بكريّة، روائيّة وفنّانة تشكيليّة ( حيفا )، جاء فيه:"".. فلم يذكر في أيّ وقت أنّ المهارات تعني أبعادها الفنيّة بمفهومها الشّمولي. إشكاليّات وردت في مرجعين سابقين هما "في محاورة النّص"، "وأبعاد النّص". مراجع فسّرت المهارة كتشكيل في مجالات النّصوص، وليس في إمكاناتها الفنيّة العامّة." عن مدرسة الظّهرات الشّاملة، الفريديس صدر مرجعٌ تعليميٌ جديد في تدريس التّداخل المجالي للمهارات الفنيّة، أعدّتهُ الأديبة والتشّكيليّة رجاء بكريّة، بدعم ومتابعة من الأستاذ عُرسان عيادات، مفتّش عام وزارة المعارف|القسم العربي، والأستاذ محمّد مُحسن، مدير مدرسة الظّهرات الشّاملة". 

غلاف الكتاب

وتابع البيان:"كُرّاسة في غلاف كتاب. تختص بتدريس فكرة التّداخل المجالي لمهارات الفهم والتّحليل الفنّي للنّص الأدبي. تقع في 99 ص من القطع الكبير. غلافها لوحة منتقاة من أعمال الأديبة. تجمع بين اللّوحة الفنيّة، والنّصوص الأدبيّة القصيرة أعدّتها رجاء بكريّة حول اللّوحات، يضافُ إليها النّص المعلوماتي، السّيرة الذّاتيّة، ونصوص في المطالعة الحرّة".
وزاد البيان:"وفكرة هذا المرجع التّعليمي أساسها الإشكاليّات المستمرة لدى مرجعيّات الوزارة |القسم العربي في إعداد مراجع تعليميّة تُحدّد أبعاد وتداعيات موضوع التّداخل في المهارات، ومفاهيمها، فلم يذكر في أيّ وقت أنّ المهارات تعني أبعادها الفنيّة بمفهومها الشّمولي. إشكاليّات وردت في مرجعين سابقين هما "في محاورة النّص"، "وأبعاد النّص". مراجع فسّرت المهارة كتشكيل في مجالات النّصوص، وليس في إمكاناتها الفنيّة العامّة. ونحن نريد في تعريفنا، أبعاد النّص الأدبي متزامنا مع النّص اللّوني، الأدبي والحركي. وتعلّق معدّة المشروع قائلة: " كمرشدة متابعة، لتداعيات فكرة هذه المراجع، في اللّغة العربيّة ألمسُ، منذ ما يزيد عن خمس سنوات، غياب الأدوات الحيويّة في تفعيل الموضوع، الأمر الّذي أوقع المنظومة بأشكال تخصّصاتها في تخبّطاتٍ لا آخر لها، وغيّب مفاهيم انصهار المهارات ضمن المهارة الواحدة".
واختتم البيان:"خرجنا بالفكرة لنبدأ تنفيذها وفق نظام المدرسة الدّاخلي، ومستويات طلّابها، ونعقد العزم على تأسيس فكرة الكتابة الإبداعيّة كتخصّص داخلي في المرحلة المقبلة، ومعروف على مستوى قطري التدنّي الحاصل في نتائج الإمتحانات العالميّة والدّاخليّة في موضوع التّعبير الفنّي عموما، وهو التحدّي القادم، الّذي نضعه نصب اهتمامنا"، إلى هنا نص البيان.

كلمات دلالية
اصابة 10 عاملات بالمستشفيات من جسر الزرقاء بكورونا