أخبارNews & Politics

صحفي ألماني يحرج الأسد في أعنف حوار صحفي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

صحفي ألماني يحرج بشار الأسد في أعنف حوار: هل تستطيع النوم ليلًا؟

الأسد:
ليس مهمًا إذا كنت أنام فأنا لا أنام ليس لأنني لا أستطيع بل لأنه ينبغي أن أعمل
عندما يريد الشعب السوري أن أترك المنصب فعلي أن أفعل ذلك مباشرة


أجرى صحفي ألماني، مقابلة خاصة مع الرئيس السوري بشّار الأسد، لصالح تلفزيون ARD الألماني، ليس قبل أن يقف لزيارة محافظة حمص، الواقعة في وسط سوريّة، حيث أكّد أنه "شاهد ما لا يمكن تصديقه، وأن ما رآها أشبه بصور من نهاية العالم". وتعتبر المقابلة الصحفية مع الصحفي الألماني، هي الأعنف، بعد أن وجّه أسئلة قاسية للرئيس السّوري، وسأله "هل تستطيع النوم ليلًا؟"، علمًا أن الأسد رد بالقول: "ليس مهمًا إذا كنت أنام، فأنا لا أنام ليس لأنني لا أستطيع بل لأنه ينبغي أن أعمل". ووصف محللون اللقاء الصحفي بالعاصفة، لكونه يعكس وجه الرئيس السوري في عيون دول الغرب، والإعلام الغربي على حدّ سواء.


الأسد وزوجته
ورد الأسد على سؤال فيما إذا كان مستعدًا للتنحي، بالنفي، لافتًا إلى أن ذلك مرتبط بإرادة السوريين وانطلاقاً من إجابة الأسد التي ربطت تنحّيه برغبة السوريين، فسأله: "إذا كانت الظروف أن الشعب السوري يريدك أن تتنحى، فهل ستكون مستعداً لذلك؟" فقال الأسد: "طبعاً بالتأكيد، عندما يريد الشعب السوري أن أترك المنصب فعلي أن أفعل ذلك مباشرة".
وأحرج الصحفي الألماني الأسد، عندما سأله: "هل تستطيعون القول إن سوريا دولة ذات سيادة؟ أم أن سياستكم باتت ترسم أصلاً في طهران أو الكرملين؟"، فرد الأسد: "السيادة مصطلح نسبي، ولهذا لا نستطيع الحديث عن سيادة كاملة".
وقال الصحفي الألماني للأسد إن "جيشه والقوات الجوية الروسية مسؤولان عن دمارٍ "ليس كأضرار جانبية بل كاستراتيجية حربية في قصف المدارس والمستشفيات"، وهنا أكد الأسد بقوله: "ما الذي نكسبه إذا فعلنا هذا؟".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الأسد