أخبارNews & Politics

د. عفو إغبارية يحذر من تدهور وضع القيق الصحي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

د. عفو إغبارية يحذر من تدهور وضع القيق الصحي

كان د. إغبارية، قد توجه الى مستشفى العفولة على وجه السرعة، بعد تلقيه أنباء حول آلام شديدة يعاني منها الاسير القيق


وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان من الحزب الشيوعي جاء فيه :" حذر الطبيب د. عفو إغبارية، عضو قيادتي الحزب الشيوعي و الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، مساء اليوم السبت، من الخطورة التي تدهور لها الوضع الصحي للأسير محمد القيق، المستمر في اضرابه عن الطعام، رفضا للاعتقال الإداري الذي يخضع له. وقال إغبارية، إن الخطورة هو أن يصل الاسير القيق في أي لحظة الى نقطة اللا عودة، التي تهدد حياته ".
واضاف البيان :" كان د. إغبارية، قد توجه الى مستشفى العفولة على وجه السرعة، بعد تلقيه أنباء حول آلام شديدة يعاني منها الاسير القيق. وقال إغبارية، لدى خروجه من زيارة القيق، إن الاسير يعاني من تشنجات في أطرافه، وآلاف حادة عند رأس المعدة من الجهة اليسرى، وهذا بحد ذاته وضع خطير، يقرّب القيق الى نقطة اللا عودة، وعدم القدرة على البلع.وحمّل إغبارية سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة القيق وسلامته، وقال إن المطلب الفوري هو تحرير كلي للقيق من الأسر الإداري، إذ أن الاسير رفض قرار المحكمة العليا الذي يجمد هذا الاعتقال الاستبدادي ولا يلغيه ".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
عفو إغبارية