أخبارNews & Politics

الجيش: فرض قيود على التنقل من وإلى رام الله
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الجيش: يُمنع سكان رام الله الخروج من المدينة باستثناء الحالات الانسانية

أفيخاي أدرعي، الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي:

يُسمح المرور من الحواجز للحالات الإنسانية فقط

يُسمح لسكان رام الله الدخول إلى المدينة، لكن يُمنع أن يخرجوا منها
في معبر قلنديا: يُسمح فقط لأصحاب الهوية الزرقاء والعمال الفلسطينيين الذين يملكون تصاريح بالدخول والخروج من المعبر


أوضح أفيخاي أدرعي، الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي، ردًا على توجهات وسائل الإعلام والصحفيين حول الطوق الامني المفروض على مدينة رام الله، في بيان له وصلت عنه نسخة إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب، أنّ:"الطوق الأمني الذي فرضته السلطات الإسرائيلية والجيش على رام الله في الأيام الأخيرة، يعود إلى خروج عدد من منفذي العلمليات من نطاق المدينة، وعليه وبعد تقييم صورة الوضع هناك، تقرر فرض قيود عند الدخول والخروج من المدينة"، وفقًا للجيش الإسرائيلي.

وأشار الناطق بلسان الجيش إلى أنّ "التقييدات تضمنت ما يلي:
- يُسمح المرور من الحواجز للحالات الإنسانية فقط.
- يُسمح لسكان رام الله الدخول إلى المدينة، لكن يُمنع أن يخرجوا منها.
- يُسمح للفلسطينيين الذين ليسوا سكان رام الخروج من المدينة، لكن يُمنع أن يدخلوا إليها.
- تنقل كبار السؤولين الفلسطينين يتمّ بالتنسيق مع سلطة التنسيق والارتباط (منسق نشاطات الحكومة في منطقة الضفة).
- في معبر قلنديا: يُسمح فقط لأصحاب الهوية الزرقاء والعمال الفلسطينيين الذين يملكون تصاريح بالدخول والخروج من المعبر.
- يُسمح للصحافيين التنقل، الخروج والدخول، في جميع المداخل والمعابر"، وفقًا لما ورد في بيان الجيش.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الجيش الإسرائيلي