صحةHealth

عصير الفواكه يؤدي للإصابة بالسكري
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عصير الفواكه يؤدي للإصابة بالسكري

أشارت نتائج بحث جديد إلى أن النساء اللآتي يرغبن في تجنب الإصابة بمرض البول السكري من النوع الثاني يتعين عليها أن يملأن أطباقهن بالخضروات المورقة وبجميع الفواكه لكن ربما يتعين أن يبعدن أنفسهن عن عصير الفواكه.
وارتبط تناول ثلاث حصص يوميا من الفواكه أو السبانخ أو أي خضروات مورقة خضراء مشابهة بتراجع في مخاطر الإصابة بالبول السكري على مدار فترة 18 عاما بين 71346 امرأة أدرجن في "الدراسة الصحية للممرضات".


وقالت الدكتورى ليديا ايه. بازانو من كلية الصحة العامة وطب المناطق الاستوائية "أنه تراجع بسيط". "هذا ليس بصدد منع الإصابة إذا كان لديك الكثير من عوامل المخاطر وإذا كان لديك زيادة في الوزن، إنه أداة في استراتيجية الوقاية".
وحللت بازانو وزملاء لها معلومات بشأن الوجبات من المشاركات في دراسة الصحة للممرضات حيث أصيبت 4529 منهن بالنوع الثاني من مرض البول السكري خلال فترة المتابعة، وقسموا النساء لخمس مجموعات بناء على مقدار الفواكه والخضراوات وأيضا قسمن على أساس استهلاك عصير الفواكه.
ووجدوا أن زيادة قدرها ثلاث حصص يوميا من جميع الفواكه ارتبطت بتراجع نسبته 18 % في مخاطر الإصابة بالنوع الثاني من البول السكري بينما حصة إضافية مفردة من الخضروات المورقة يخفض خطر الإصابة بالنوع الثاني من البول السكري بواقع 9 %، بيد أن حصة يومية إضافية من عصير الفواكه زاد احتمالات الاصابة بالبول السكري بواقع 18 %.
وقالت بازانو إنه بينما يتعين تكرار هذه النتائج إلا أن هناك آليات جديرة بالتصديق قد يزيد من خلالها عصير الفواكه من المخاطر، مضيفة بأنه "يتضمن شحنة كبيرة من السكر وتأتي في صورة سائلة تمتص سريعا".
وخلص فريق الدراسة إلى أن هذه النتائج تشير إلى أنه " يتعين مراعاة الحذر عند استبدال بعض المشروبات بعصائر الفواكه في مسعى لتوفير خيارات صحية بشكل أكبر.

كلمات دلالية