أخبارNews & Politics

عدالة: الجيش نكّل وعذّب طفلًا من غزة وهاجموه بكلب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
25

حيفا
سماء صافية
25

ام الفحم
غائم جزئي
25

القدس
غائم جزئي
25

تل ابيب
غائم جزئي
25

عكا
سماء صافية
25

راس الناقورة
سماء صافية
25

كفر قاسم
غائم جزئي
25

قطاع غزة
سماء صافية
23

ايلات
سماء صافية
31
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

عدالة: الجيش نكّل وعذّب طفلًا من غزة وهاجموه بكلب عضّه من ذراعه

عمم مركز عدالة بيانا صحفيا زصلت عنه نسخة إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب جاء فيه: "بعث مركز عدالة برسالة عاجلة للمستشار القضائيّ للحكومة الإسرائيليّة وللمدّعي العسكري العام يطالب فيها بفتح تحقيقٍ فوريّ بملابسات اعتقال الطفل يوسف الترابين ا

عدالة في بيانه:

الطفل ذكر في شهادته أن الجنود لم يوفّروا له أي طعامٍ أو شراب خلال ساعات الاعتقال الطويلة واعتدوا عليه بالركل

جنود الاحتلال نكّلوا وعذّبوا الطفل خلال اعتقاله بعد أن حاصروه وأمروه بالتعرّي نزع أحد الجنود اللجام عن أحد الكلاب وأطلقه فهاجم الكلب الطفل وعضّه من ذراعه اليمُنى بينما وقف الجنود يضحكون
المحامي شحادة:
هذه الأفعال تشكّل مسًا خطيرًا بالقانون الدولي الإنسانيّ كما تشكّل انتهاكًا للقانون الإسرائيلي
التفاصيل التي يرويها ترابين تدل على وجود شبهات خطيرة وجديّة لاستخدام وسائل محظورة تصل حدّ التعذيب والمعاملة غير الإنسانيّة والمهينة


عمم مركز عدالة بيانا صحفيا زصلت عنه نسخة إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب جاء فيه: "بعث مركز عدالة برسالة عاجلة للمستشار القضائيّ للحكومة الإسرائيليّة وللمدّعي العسكري العام يطالب فيها بفتح تحقيقٍ فوريّ بملابسات اعتقال الطفل يوسف الترابين الذي تسلل مع صديقه من قطاع غزّة، يوم 24.9.2015، من أجل البحث عن عملٍ في منطقة بئر السبع" بحسب البيان.
وأضاف البيان: "وجاء في الرسالة التي بعث بها المحامي نديم شحادة من مركز عدالة، استنادًا إلى المعلومات التي جمعها مركز الميزان لحقوق الإنسان في غزّة، أن جنود الاحتلال نكّلوا وعذّبوا الطفل خلال اعتقاله: "بعد أن حاصروه وأمروه بالتعرّي، نزع أحد الجنود اللجام عن أحد الكلاب وأطلقه، فهاجم الكلب الطفل وعضّه من ذراعه اليمُنى بينما وقف الجنود يضحكون على مقربة منه، ثم عضّه مرةً أخرى من كفّة يده اليسرى." تُضيف الرسالة كذلك إلى أنّ الجنود اقتادوا الطفل إلى قاعدةٍ عسكريّة وأجبروه على أن يوقّع مستندًا باللغة العبريّة دون أن يفهم مضمونه" وفقا لعدالة.
وتابع بيان عدالة: "كذلك، ذكر الطفل في شهادته أن الجنود لم يوفّروا له أي طعامٍ أو شراب خلال ساعات الاعتقال الطويلة واعتدوا عليه بالركل. على أثر ذلك، نُقل الترابين لتلقّي العلاج الطبّي في مستشفى برازيلاي من ثم أعيد إلى قطاع غزّة ليتابع علاجه هناك بعد إطلاق سراحه. مركز عدالة أرفق مستندات طبيّة تفصّل العلاج الذي احتاجه الطفل وتؤكّد الآثار الجسديّة والنفسيّة الخطيرة للتعذيب عليه" وفقا للبيان.
وختم البيان: "وأكّد المحامي شحادة من جهته أن "هذه الأفعال تشكّل مسًا خطيرًا بالقانون الدولي الإنسانيّ كما تشكّل انتهاكًا للقانون الإسرائيلي أيضًا. التفاصيل التي يرويها ترابين تدل على وجود شبهات خطيرة وجديّة لاستخدام وسائل محظورة تصل حدّ التعذيب والمعاملة غير الإنسانيّة والمهينة" كما ورد في البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
عدلة الجيش
أم الفحم: شجار بين فتيات يسفر عن إصابات