جامعات / مدارسStudents

مدرسة المشيرفة تحتفل بالمولد النبوي الشريف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مدرسة المشيرفة تحتفل بالمولد النبوي الشريف

مدرسة مشيرفة في بيانها:

هدفت هذه الأيام الاحتفائيّة إلى تأكيد أهمية الاعتزاز بنبينا محمد والسير على خطاه وأهمية توطيد العلاقة بين أعضاء الهيئة التدريسية من جهة وبين الطلاب والمعلمين من جهة أخرى


وصل إلىموقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن مدرسة مشيرفة الشاملة جاء فيه ما يلي: "رغبة منّا بتذويت الهُوية الثقافيّة، الإنسانيّة والإسلاميّة. واعتزازا بنبينا محمد - صلى الله عليه وسلم- رمز الإنسانية وهادي البرية. قمنا في مدرسة مشيرفة الشاملة بالاحتفاء بذكرى مولده الشريف".


خلال الاحتفالية بالمولد النبوي
وأضاف البيان: "اُستهِلّ الحفل بكلمة عريفة الحفل الطالبة إسلام محمد التي رحّبت بالحضور الكريم ودعت الطالب محمد فتحي ليسمعنا تلاوته العطرة للقرآن الكريم. بعد ذلك، هنأ مدير المدرسة الدكتور عبد الكريم إغبارية طلاب مدرسته بنهاية الفصل الدراسي الأوّل وبذكرى المولد النبوي، مقدّما شكره لطاقم المعلمين على ما بذلوه من جهد مثمر لإنجاع المسيرة التربوية والتعليمية. مؤكدا على أهمية الاقتداء بنبينا محمد والتخلّق بأخلاقه الكريمة. كما قام المربي الأستاذ عزّ الدين إغبارية، بدوره، بتهنئة الطلاب بهذه المناسبة مؤكدا على أهمية الاعتزاز بما قدمه نبينا للمسلمين خاصة وللبشرية عامة. فقد عدّ الله مولده من أعظم النعم التي منّ فيها على البشرية حين قال في قرآنه الكريم:" لقد منّ الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولا من أنفسهم"(آل عمران/ 164). الأمر الذي يدفعنا كمحبين له إلى السير على خطاه واتباع منهجه وتعاليمه التي تحث على احترام الآخرين، دفع الظلم، العفو عند المقدرة والسعي وراء العلم والمعرفة".
وتابع البيان: "كما ردّد الأستاذ عزّ الدين على مسامعنا أبيات شوقي في مدح الرسول حين قال:
"وأسدت للبرية بنت وهب يدا بيضاء طوقت الرقابا
لقد وضعته وهاجا منيرا كما تلد السماوات الشهبا
بنيت لهم من الأخلاق ركنا فخانوا الركن فانهدم اضطرابا
فكان جنابهم فيها مهيبا وللأخلاق أجدر أن تهابا"
واختتم البيان: "وفي مسك الختام، قام رئيس مجلس الطلاب قيصر أبو شمة بتهنئة طلاب المدرسة بهذه المناسبة مقدما شكره باسم الطلاب لمعلميه الأفاضل.
قد أعقب هذا اليوم الحافل، يوما احتفاليا آخر ابتدأ عبيره لحظة زيارة رياحين المدرسة الابتدائيىة مشيرفة رحاب المدرسة بزيهم الكشفي مقدمين الحلوى لمعلمي المدرسة ومعطرين أجواءها بأصوات الطبول برفقة مركزة التربية الاجتماعية المعلمة الهام جبارين التي تتقدم لها المدرسة بجزيل الشكر وأحرّ التبريكات. اُختتم هذا اليوم بتناول طاقم المعلمين وجبة غداء بأجواء مفعمة بالسعادة والرضا، شاكرين لجنة المعلمين على الاشراف. هدفت هذه الأيام الاحتفائيّة إلى تأكيد أهمية الاعتزاز بنبينا محمد والسير على خطاه وأهمية توطيد العلاقة بين أعضاء الهيئة التدريسية من جهة وبين الطلاب والمعلمين من جهة أخرى كخطوة أولى لدفع الرَّكْب نحو النجاح" إلى هنا نصّ البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
مشيرفة