جامعات / مدارسStudents

لجان الأولياء يشاركون في جلسة الكنيست
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
13

حيفا
سماء صافية
19

ام الفحم
غيوم متفرقة
17

القدس
سماء صافية
12

تل ابيب
غيوم متفرقة
17

عكا
سماء صافية
18

راس الناقورة
سماء صافية
13

كفر قاسم
غيوم متفرقة
17

قطاع غزة
سماء صافية
11

ايلات
غائم جزئي
17
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

المنتدى القطري للجان الأولياء يشارك في جلسة عدم المساواة في المباني التعليمية

وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب، بيان صادر عن لجنة أولياء أمور الطلاب، جاء فيه: "قام وفد من أعضاء المنتدى القطري للجان أولياء أمور الطلاب العرب يوم الاثنين الموافق 23.11.2015، بالمشاركة في جلسة لجنة التربية والتعليم في الكنيست، والتي ع

وجه ممثلو المنتدى الانتقاد الشديد لما تحياه مدارسنا في الوسط العربي من اهمالات مشتركة ما بين السلطات ال محلية وادارات مكاتب الوزارة في الألوية المختلفة 


وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب، بيان صادر عن لجنة أولياء أمور الطلاب، جاء فيه: "قام وفد من أعضاء المنتدى القطري للجان أولياء أمور الطلاب العرب يوم الاثنين الموافق 23.11.2015، بالمشاركة في جلسة لجنة التربية والتعليم في الكنيست، والتي عقدت لبحث قضايا عدم المساواة في ميزانيات البناء للمدارس العربية والنقص بالصفوف الدراسيةK هذه الجلسة البالغة الاهمية والتي لطالما طالب بها المنتدى القطري والتي دعا لها عضو الكنيست عبد الحكيم حاج يحيى وشاركه فيها من أعضاء الكنيست د. يوسف جبارين، حنين الزعبي ودوف حنين".


أعضاء المنتدى خلال الجلسة في الكنيست

وأضاف البيان: "عرض أعضاء المنتدى أمام اللجنة أهم المشاكل التي يعاني منها وسطنا العربي في البنية التحتية كالصفوف والمختبرات وساحات اللعب والقاعات الرياضية والنوادي الثقافية والتربوية والرياضية بالإضافة الى النقص في المباني الآمنة. كما تحدث الأعضاء بشكل خاص عن مشاكل النقب والمعاناة اليومية جراء النقص في غرف التدريس في تلك المنطقة, والمصيبة الكبيرة انها لا تزال هنالك مباني من الأسبست المسرطن ضمن غرف التدريس في النقب وخاصة رياض الأطفال والبساتين".

ولفت البيان: "وأوضح أعضاء المنتدى الخطر الكامن في تزويد المدارس بمبان مؤقتة والتي بدورها تتحول الى مبان ثابتة ( كرفانات) في حساب الوزارة وأن النقب بالذات يعاني من كثرة هذه المباني والتي تعتبر غير آمنة أصلا ولا تتمتع بمعايير الأمن والأمان".

وتابع البيان: "كما وأضاف أعضاء المنتدى أن هناك نوع من الإهمال في متابعة الأموال التي يتم تحويلها للسلطات المحلية وأن مشاريع البناء أو الترميم التي لا يتم إكمالها، مع العلم أن الوزارة تدعي أنها مولت السلطات المحلية بميزانيات كاملة لإتمام كل المشاريع التي تم التوافق عليها وإصدار مناقصة لتنفيذها.كما ووجه ممثلو المنتدى الانتقاد الشديد لما تحياه مدارسنا في الوسط العربي من اهمالات مشتركة ما بين السلطات المحلية وادارات مكاتب الوزارة في الألوية المختلفة حيث يلقي كل طرف منها اللوم على الاخر، وطالبوا بوضع حد لهذه الظاهرة. ولقد تم الإتفاق على أن تقوم لجنة التربية والتعليم في الكنيست بزيارة ميدانية لمدارس لواء الجنوب (النقب) للوقوف عن كثب على ما طرحه أعضاء الكنيست وأعضاء المنتدى".
ونوه البيان: "ولقد اجتمع أعضاء المنتدى بأعضاء الكنيست العرب وشرحوا لهم بإسهاب عن أهم المشاكل في الوسط العربي وأن المنتدى قد أعد دراسات ميدانية عن أوضاع المدارس العربية في كل اللواءات العربية، وتعهد اعضاء المنتدى بان يقدموا لهم الصور والدراسات الخاصة بهذا الموضوع للعمل معا للنهوض بمجتمعنا العربي ومدارسنا وطلابنا.

المنتدى القطري للجان أولياء أمور الطلاب العرب يثمن عاليا وقوف أعضاء الكنيست العرب ورئيس لجنة التربية والتعليم في الكنيست العضو يعقوب مرجي على وقوفهم مع قضايا شعبنا وإحتياجاته وسعيهم معنا لسد الفجوة المتبعة في تخصيص الميزانيات لأوساط معينة على حساب الوسط العربي.

كما يتوجه المنتدى القطري للجان اولياء امور الطلاب العرب بالشكر الجزيل لفوروم رؤساء اللجان المحلية في اسرائيل على تلبيتهم لدعوة المنتدى بمشاركة مندوبا عنهم في الجلسة لمتابعة قضايانا في الوقت الذي غاب عنه من يدعي أنه يمثل الوسط العربي ولجان الأولياء فيه والتي اتضح أنها مجرد شعارات فارغة للتجارة والإعلام,نعني بذلك ما يسمى بالاتحاد القطري للجان اولياء امور الطلاب العرب".

قرارات اللجنة:
1. إنشاء لجنة مشتركة من عدة وزارات تشارك في تمويل الميزانيات للسلطات المحلية لبناء المدارس وسد النقص في غرف التدريس.
2. زيارة ميدانية لمنطقة النقب وتحديدا رهط ومدارسنا هناك.
3. مراقبة عملية تنفيذ المشاريع حتى اتمامها من قبل السلطات المحلية ومراجعة الميزانيات الواردة للسلطات المحليةالمرسلة من وزارة المعارف.
4. عقد جلسة بعد شهرين تقريبا لمتابعة التطورات في الموضوع.
5. إيجاد الحلول لمشاكل السلطات المحلية المتعلقة بتخصيص أراضي لبناء المدارس والمؤسسات العامة التي تخدم وسطنا العربي.
6. أن تعمل وزارة التربية والتعليم وبشكل جدي أكثر لسد الفجوات والفوارق في تخصيص الميزانيات المتعلقة ببناء الصفوف والمدارس وما يلحق بالمدارس من غرف إضافية كالمختبرات والمكتبات والقاعات الرياضة والنوادي التربوية والمراكز الجماهيرية وغيرها.
7. على السلطات المحلية تجهيز ورقة عمل بإحتياجاتها في البناء ووصف العراقيل والموانع التي تحول دون إتمام البناء أو الترميم.

وختم البيان: "المنتدى القطري للجان اولياء امور الطلاب العرب يثبت جدارته في الدفاع عن حقوق أهلنا وطلابنا ومدارسنا.. يدا بيد مع أعضاء الكنيست والجمعيات الفاعلة والناشطة في الساحة"، الى هنا نص البيان.

كلمات دلالية
مطاردة بوليسية في الطيبة تنتهي بإصابة شاب بجراح خطيرة