ثقافة جنسية

دراسة أمريكية: التواصل الجسدي مرة في الأسبوع يكفي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

دراسة أمريكية: التواصل الجسدي مرة في الأسبوع يكفي لسعادة الأزواج

إقامة علاقات جسدية بين الزوجين بشكل منتظم وبوتيرة ثابتة تزيد من درجات السعادة


أفادت آخر الأبحاث التي أجريت على نحو 30 ألف أمريكي خلال الأربعين سنة الماضية، أن "إقامة علاقة زوجية مرة في الأسبوع، تكفي لسعادة الأزواج". ولفتت الدراسة إلى أن "إقامة علاقات جسدية بين الزوجين بشكل منتظم وبوتيرة ثابتة تزيد من درجات السعادة".

وقال معدو الدراسة إنه "ليس بالضرورة إقامة علاقة حميمية بشكل يومي، ويكفي للأزواج المتزوجون منذ وقت بعيد، التواصل الجسدي لمرة أسبوعيا". ولفت الباحثون إلى أن "سر نجاح العلاقة الزوجية يتمثل بعدم الاهتمام لعدد المرات التي يتواصل فيها الزوجان، بغض النظر عن السن أو المدة الزمنية التي قضياها معا حتى الآن".

كلمات دلالية