أخبارNews & Politics

الشيخ كامل ريّان: الاقصى في خطر ولا مكان للنزاعات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الشيخ ريّان: الاقصى في خطر وأدعو كمال خطيب وعودة لجلسة لتنقيّة الأجواء

 الشيخ كامل ريّان على حسابه الخاص في"الفيسبوك:

 عمى البصر والبصيرة يستطيع أن ينكر جهدهم وجهادهم في حماية المسجد الاقصى المبارك والمقدسات الاسلامية في البلاد وما لاقوه من عناء وملاحقة

من اجل الاقصى ومن اجل وقف تراشق الكلام غير اللائق أدعو أخواي الشيخ كمال خطيب والنائب ايمن عودة أن يبادرا في اللقاء فيما بينهما وانهاء هذا الخلاف الذي لا يساهم في حماية المسجد الاقصى


عقّب الشيخ كامل ريّان رئيس جمعية الأقصى لرعاية الأوقاف والمقدسات الإسلامية والمرشح لرئاسة لجنة المتابعة للجماهير العربية ورئيس مجلس كفربرا سابقًا على حسابه الخاص في موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" على الاشكال الحاصل بالامس بين الشيخ كمال خطيب والنائب أيمن عودة، بقوله: "كلمة حق يجب أن تقال بحق أخوتنا في الحركة الاسلامية الشق الشمالي بقيادة الشيخ رائد صلاح والشيخ كمال خطيب: فقط اعمى البصر والبصيرة يستطيع أن ينكر جهدهم وجهادهم في حماية المسجد الاقصى المبارك والمقدسات الاسلامية في البلاد وما لاقوة من عناء وملاحقة وتعب نتيجة هذا الجهد"، بحسب ما كتب.


وأضاف: "أنا اعلم أن هذا الجهد كان موازيا ومواكبا من جهات عدة عملت على حماية الاقصى والقدس وعلى رأسها الحركة الاسلامية الشق الجنوبي والاوقاف الاسلامية في القدس واهل القدس الذين يستحقون كل الشكر والثناء واعضاء وجهات سياسية واجتماعية كثر، أتمنى من الله الا ينكر طرف من هذه الاطراف مجهود الآخر وأن نصب جميعا من أجل القدس والاقصى والمقدسيين وأن نرى بأنفسنا عونا للاخرين من أجل تحقيق الهدف ولا ننس أننا قبل كل شيء نحن دعاة ولسنا قضاة وهذه فرصة حبا في الاقصى ومن اجل الاقصى ومن اجل وقف تراشق الكلام غير اللائق أدعو أخواي الشيخ كمال خطيب والنائب ايمن عودة أن يبادرا للقاء بينهما وانهاء هذا الخلاف الذي لا يساهم في حماية المسجد الاقصى"، وفقا لما كتب الشيخ كامل ريان على صفحته.


الشيخ كامل ريّان

إقرا ايضا في هذا السياق: