ثقافة جنسية

الزّواج هو حياة مشتركة ودائمة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الزّواج هو حياة مشتركة ودائمة.. لذلك فكّرا بروح العقل والقلب معًا

 
الرّجل بحاجة إلى شريكة حياة تجيد مناقشته في بعض الأمور


يقول خبراء العلاقات الزّوجيّة إنّ الاختلاف في وجهات النّظر بين الحبيبين قد يكون سببًا في انتهاء علاقتهما ببعضهما البعض، على الرّغم من وجود الحبّ المشتعل بينهما، وذلك لأنّ الحبّ لوحده لا يكفي إطلاقًا، فالرّجل بحاجة إلى شريكة حياة تجيد مناقشته في بعض الأمور، وأن تكون وجهات نظرها قريبة من الحدّ الأدنى لوجهات نظره.

ويشرح الخبراء بالقول إنّ وجود شخصين يحبّان بعضهما البعض ووجهات نظرهما في غالبيّة شؤون الحياة مختلفة تمامًا كما تختلف اهتماماتهما، هي أمور كلّها تؤدّي إلى فشل العلاقة الزّوجيّة فيما بعد، ولذلك، يجب التّفكير بروح العقل والقلب معًا لأنّ الزّواج هو حياة مشتركة ودائمة.

كلمات دلالية