أخبارNews & Politics

يعالون:اخراج المرابطين والمرابطات بالأقصى على القانون
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بأمر من يعالون: إخراج تنظيمي المرابطين والمرابطات في الاقصى على القانون

موشيه يعالون:

دولة إسرائيل تسمح بممارسة حرية العبادة لجميع مواطنيها وللسياح الذين يزورونها دون التمييز على أساس ديني وهي تعتبر هذا الأمر قيمة أساسية هامّة ورئيسيّة


وصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن اوفير جندلمان المتحدّث باسم نتنياهو للإعلام العرب جاء فيه ما يلي: "وقّع أمس الثلاثاء وزير الدّفاع موشيه يعالون على أمر يدرج التنظيمين المسمين ب"المرابطين" "المرابطات" (الملقبين أيضا "مصاطب العلم" و-"مجالس العلم" كتنظيمين محظورين".


موشيه يعالون

وأضاف البيان: "وجاء توقيع وزير الدفاع على هذا الأمر بناء على توصيات جهاز الأمن العام الشاباك والشرطة وبعد أن اقتنع أنّ هذه الخطوة مطلوبة من أجل الدّفاع عن أمن الدولة والسلامة العامة والنظام العام. وتشكّل أنشطة "المرابطين" و-"المرابطات" عنصرًا أساسيًّا في خلق التّوتر واندلاع أعمال العنف على جبل الهيكل/ الحرم الشريف خاصّة وفي أورشليم القدس عامة. ويقوم هذان التنظيمان بعمليّات استفزازية وخطيرة بحق السّياح والزّوار والمصلين ممّا يؤدي إلى اندلاع أعمال عنف وتعريض حياة المواطنين للخطر".

وتابع البيان: "ويهدف تنظيما المرابطين والمرابطات إلى زعزعة السّيادة الإسرائيلية في جبل الهيكل وإلى تغيير الواقع والإجراءات القائمة والمس بحرية العبادة. ويرتبط هذان التنظيمان بتنظيمات إسلامية معادية تقوم بدورها بتوجيه فعالياتهما. وتمّ التّوقيع على هذا الإعلان بعد أن صادق عليه المستشار القانوني للحكومة ومعناه هو بان أي أحد يشارك في فعاليات تنظيمي المرابطين والمرابطات أو ينظمها أو يمولها، يقوم بعمل محظور ويقدم إلى العدالة".

واختتم البيان: "وقال وزير الدفاع يعالون في هذا الصدد: "دولة إسرائيل تسمح بممارسة حرية العبادة لجميع مواطنيها وللسياح الذين يزورونها دون التمييز على أساس ديني وهي تعتبر هذا الأمر قيمة أساسية هامّة ورئيسيّة. ولكن لا ننوي السّماح لعناصر بممارسة العنف ويقومون بأعمال استفزازية بالمس بالنظام العام وبالتهديد على سلامة المصلين، خاصّة في موقع حسّاس ومقدّس مثل جبل الهيكل/ الحرم الشريف".

هذا وقد عمّمت المتحدثة باسم الشّرطة للإعلام العربي لوبا السّمري بيانًا وصلت عنه نسخة إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب جاء فيه ما يلي: "أشاد وزير الأمن الدّاخلي جلعاد أردان باستجابة وزير الدّفاع الاسرائيلي على توجهاته الأخيرة بطلب الإعلان عن تنظيمي المرابطين والمرابطات في الحرم القدسي الشّريف كجمعيّات غير مشروعة، معربًا عن مدى سروره الذي يعود إلى تمكين الشرطة من المباشرة في اتّخاذ إجراءات وخطوات تنفيذيّة أكثر شموليّة ضدّ النشطاء الذين يعملون على محاولات المسّ وخرق الوضع الراهن "الستاتكو" السّاري في حيّز الحرم القدسي الشّريف" بحسب الشرطة.
وتابعت السّمري: "هذا ويؤكّد الوزير أردان مواصلته العمل الدؤوب حفاظًا على الوضع الراهن بالنّسبة لكافّة الأطياف والأطراف ذات العلاقة، كلّ وفقًا لنظام ونظم الوضع القائم الراهن "الستاتكو" ومن دون أي تحيزات أو استثناءات ما" بحسب بيان الشّرطة .

إقرا ايضا في هذا السياق: