ثقافة جنسية

هكذا تقولان وداعًا للبرود العاطفي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

هكذا تقولان وداعًا للبرود العاطفي لإعادة العلاقة إلى ما كانت عليه بل وأفضل

قوما باسترجاع الذكريات واجلسا معًا ل مشاهدة ألبومات الصور واستعيدا اللحظات السعيدة


هل تعاني علاقتكما العاطفيّة من برود في الآونة الأخيرة؟ يقول خبراء العلاقات الزوجيّة إنّ مثل هذه الحالة طبيعيّة للغاية، ولكن طول فترتها قد يكون مؤشّرًا لعلاقة غير صحيّة وغير ناضجة، وبالتالي، إذا شعرتم بأنّ شيئًا ما لا يسير على ما يرام في علاقتكما الزوجيّة، حاولا إيجاد الوقت المناسب للبقاء مع الحبيب والتودّد إليه، وقوما باسترجاع الذكريات، واجلسا معًا لمشاهدة ألبومات الصور واستعيدا اللحظات السعيدة التي عشتماها في وقت سابق.


هذا، وحاولا إيجاد الوقت المناسب للخروج معًا مجددًا للمشي في ساعات الصباح أو عند العصر، في الهواء الطلق، أو الذهاب إلى النادي الرياضي سويّة، أو قوما بدعوة أحدكما للآخر لتناول الطعام في أحد المقاهي أو المطاعم التي كنتما تترددان إليها أيّام الخطوبة، لأنّ خطوات مثل هذه توطّد العلاقة بينكما وتجعلها متينة أكثر.

كلمات دلالية