جامعات / مدارسStudents

تيراسنطة الناصرة تخرج الفوج الـ 64 من طلابها
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

تيراسنطة الناصرة تحتفل بتخريج الفوج الـ64 من طلابها

تخلل الحفل فقرات فنية وكلمة للخريجين شكروا خلالها الطاقم التدريسي والإدارة على الجهد والتعب الذي بذلوه من أجل الحفاظ على مصلحتهم وتحصيلهم العلمي

الأب أمجد صبارة:
المدرسة مفتوحة أمام الجميع وامكانية استبعاد أيّ طالب غير واردة مهما بلغ تحصيله فرسالة المدرسة تولي الأهمية الكبرى للعمل على بناء الانسان قبل التطرق لتحصيلة العلمي ومهاراته الدراسية 


بحضور مهيب لأهالي الطلاب وشخصيّات إجتماعيّة من الناصرة والوسط العربي، إحتفلت مدرسة تيراسنطة مساء الجمعة بتخريج كوكبة من طلابها ضمن الفوج الـ64 منذ إنطلاق المدرسة في رسالتها التعليميّة. وأقيم الحفل في ساحة المدرسة بحضور جماهير غفيرة وبأجواء مميزة تحت رعاية قدس الأب برونو فاريانو وقدس الأب أمجد صبارة كاهن رعية اللاتين ومدير المدرسة والأب الياس ضو والأب فرانسوا ماريا. كما شارك في الحفل نائب رئيس بلدية الناصرة يوسف عياد وأعضاء البلديّة أسامة كرّام، مروان سعدي ود. رنا زهر والنائب المحامي أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة.


تضمن الحفل إلقاء كلمة مباركة وتحية افتتحها قدس الأب أمجد صبارة مدير المدرسة مشددًا على ما جاء في كلمة قداسة البابا فرنسيس حول التسامح، الشكر والاعتراف بالذنب، هذه المعاني التي اذا ما تجلت في مجتمعنا لكنّ قد بنينا حضارة وواقع جديد في ظل الظروف العصيبة التي يعيشها العالم. وأكّد في حديثه عن مسيرة العطاء، المحبة والسلام التي سار حسبها القديس فرنسيس في تأسيس رهبانية الفرنسيسكان والتي تدير مدارس تيراسنطة في البلاد والعالم مشيرًا الى أن تيراسنطة الناصرة تتحلى بأعلى درجات الغنى والوئام كونها تضم طلابًا من أبناء ديانات مختلفة يتعاملون فيما بينهم بروح التسامح والشكر والامتنان.
كما وشكر في كلمته طاقم الهيئة التدريسية وناشد أهالي الطلاب الخريجين المحافظة على أبنائهم من المؤثرات السلبية التي يشهدها العالم من تعصب وتطرف ديني. وشدّد أيضًا على دور تيراسنطة الناصرة كمدرسة تفتح أبوابها امام جميع الطلاب، مؤكّدًا أنّ إمكانية استبعاد أيّ طالب من المدرسة غير واردة بتاتًا مهما كان تحصيله العلمي، إذ أنّ رسالة المدرسة تولي الأهمية الكبرى للعمل على بناء الانسان كإنسان قبل التطرق الى تحصيلة العلمي ومهاراته الدراسيّة،  ولا تعمل من أجل احراز أهداف ضيّقة تتجلى فقط برفع مكانة التحصيل العلمي العام للمدرسة واحتلال المراتب العليا.
أمّا نائب رئيس البلديّة يوسف عياد فبارك في كلمته للخريجين وأثنى على دور المدارس الرسميّة وخاصة الأهليّة في تعزيز المسيرة التربويّة والتعليميّة في الناصرة، مؤكّدًا أنّ بلديّة الناصرة قامت في السنة الأخيرة برصد ميزانيّات إضافيّة من أجل دعم المسيرة التعليميّة في المدينة. ولخص حديثه لافتًا إلى الدور الهام الذي لعبته تيراسنطة الناصرة على مدار عشرات السنين من تخريج أفواجٍ من الأكفاء كل في مجاله وشدّد على مكانة المدرسة كونها قائمة في مكان انطلقت منه أسمى معاني التسامح والمحبة للعالم اجمع من خلال البشارة.
وتخلل الحفل فقرات فنيّة وكلمة للخريجين شكروا خلالها الطاقم التدريسي والإدارة على الجهد والتعب الذي بذلوه من أجل الحفاظ على مصلحتهم وتحصيلهم العلمي، وفي النهاية تمّ توزيع الشهادات على الخريجين والخريجات الذين بلغ عددهم 61  طالبًا بعد أن قاموا بتقديم هديّة رمزيّة كل لذويه بمناسبة بلوغهم هذه المرحلة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
تيراسنطة الناصرة