ثقافة جنسية

كيف تتعاملون مع تخوّفات الحبيب؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

كيف تتعاملون مع تخوّفات الحبيب بخوض علاقات عاطفيّة جديدة؟

ينصحك خبراء العلاقات الزوجيّة بمحاولة تفهّم تخوّفات الطرف الآخر


جميعنا مررنا بتجارب عاطفيّة مختلفة، فبين الحبّ من طرف واحد أو الإنفصال عن الحبيب وما إلى ذلك، ذكريات وخبرة مؤلمة. من هنا، تصبح لدى الفرد، بغض النظر عمّا إذا كان شابًا أو فتاة، تخوّفات من خوض علاقات عاطفيّة جديدة، لعدم الرغبة في تكرار تجربة فاشلة أو موجعة.


ينوّه خبراء العلاقات الزوجيّة إلى أنّ المسؤوليّة تقع على الشخص المعني بالارتباط بشخص مع ذكريات وتجارب من هذا النوع، للعمل على إعادة الثقة بالنفس لشريك ال حياة المرتقب، ومعاملته بلطف ورقي حتّى يتأكّد أنّك لست شبيهًا لمن مرّ في حياته، وأنّك بالفعل شخص مختلف بكل المفاهيم والمقاييس.
وعليه، ينصحك خبراء العلاقات الزوجيّة بمحاولة تفهّم تخوّفات الطرف الآخر، ولذلك عالج الموضوع بالصبر والتروي، لأنّه أفضل سلاح يعالج الأوجاع مع مرور الوقت.

كلمات دلالية