اسواق العربEconomy

مجد الكروم: بنك مركنتيل يتطوع في مدرسة الحنان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بنك مركنتيل يشارك في مشروع تطوع مع مدرسة الحنان في مجد الكروم

حسام ذياب مدير فرع مجد الكروم:

بنك مركنتيل بمدرائه وموظفيه نولي أهمية كبيرة لمشاركتنا في فعّاليات من أجل المجتمع. وشدّد على أن الفعّاليات التي يشارك بها البنك إصبحت جزءًا من واقع البنك وهدفها المساعدة


للسنة الثانية على التوالي، يقوم موظفو بنك مركنتيل، فرع مجد الكروم بالمشاركة في فعّالية تطوّعية مع طلاب مدرسة "الحنان" لذوي الإحتياجات الخاصة في البلدة. وقد قام الموظفون وطاقم المعلمين في مدرسة "الحنان" بالمشاركة في مشروع "لا للعنف، نعم للسلام والتسامح" الذي تخلل محاضرات تربوية هادفة في موضوع السلام والتسامح بهدف توّعية الجيل الصغير لأهمية هذه القيَم. وفي إطار الفعّالية، تم تنظيم فقرة أشغال يدوية للطلاب.


خلال التطوع في المدرسة

موظفو فرع مجد الكروم الذين يرون أهمية كبيرة للمشاركة بفعّاليات تربوية التي تُقام لصالح المجتمع، قاموا بمساعدة الطلاب في الفعّاليات وتزيين المدرسة بلافتات تحمل معاني السلام والتسامح، بعد ذلك شاركوا بمسيرة جابت شوارع البلدة ورفعوا لافتات تشجع السلام وتنبذ العنف. وفي ختام الفعّالية شارك الطلاب في مسرحية غنائية حول السلام.
حسام ذياب، مدير فرع مجد الكروم تحدّث عن الفعّاليات التي ينظمها البنك لصالح المجتمع وعن مساهمته وقال: "بنك مركنتيل بمدرائه وموظفيه نولي أهمية كبيرة لمشاركتنا في فعّاليات من أجل المجتمع. وشدّد على أن الفعّاليات التي يشارك بها البنك إصبحت جزءًا من واقع البنك وهدفها المساعدة، الدعم والمساندة والتطوع من خلال منح اهتمام ورعاية لمن يحتاج. ويقوم بنك مركنتيل بتعميق ذلك بعدة طرق، ومنها: التبرع وإعطاء رعايات مختلفة عن طريق تنظيم فعاليات تطوّعية بمشاركة الموظفين في البنك. وفي بداية الشهر شاركنا في مشروع "يوم الأعمال الخيرية" بمشاركة طلاب المرحلة فوق الابتدائية في البلدة، واليوم شاركنا في مشروع يهدف لنبذ العنف ويدعو للسلام والتسامح. واستغل هذه الفرصة لأدعو أهالي البلدة للمشاركة في مثل هذه الفعّاليات التطوّعية الهادفة. ومن جهتنا سنستمر، طبعًا، بالمشاركة وتنظيم فعّاليات تطوعية لصالح المجتمع، لأنه كما ذكرت سابقًا، فهذا جزء من وجودنا وواقعنا".
مديرة مدرسة الحنان، السيدة ميادة أبو رمحين، شكرت بنك مركنتيل على مبادرته المؤثرة، ومساندته ودعمه للمجتمع عن طريق مشاركته في فعّاليات اجتماعية تطوعية من هذا النوع.
ع.ع.

إقرا ايضا في هذا السياق: