أخبارNews & Politics

بشار الأسد: نتواصل مع الاستخبارات الفرنسية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بشار الأسد خلال مقابلة له: نتواصل مع الاستخبارات الفرنسية

لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي:

حكومتي تريد حلا سياسيا للأزمة السورية من دون أن يكون الأسد جزءا منه

أي حل يضع الأسد في "موقع القيادة من جديد" سيكون بمثابة هدية لمقاتلي تنظيم داعش الذين احتلوا أجزاء من سوريا والعراق على مدى الأشهر الماضية


قال بشار الأسد الرئيس السوري خلال مقابلة مع التلفزيون الفرنسي أن "أجهزة المخابرات التابعة للنظام السوري على اتصال بنظيرتها في فرنسا، التي تصر على رحيل الأسد عن السلطة موضحا أنه رغم الاتصالات لا يوجد تعاون فعلي بين الجانبين".


بشار الاسد

وأجاب الاسد بـ"كلا" ردا على سؤال حول ما إذا كانت مخابرات البلدين تتبادلان المعلومات.
وقال لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي في مارس إن "حكومته تريد حلا سياسيا للأزمة السورية من دون أن يكون الأسد جزءا منه، مشيرا إلى أن أي حل يضع الأسد في "موقع القيادة من جديد" سيكون بمثابة هدية لمقاتلي تنظيم داعش الذين احتلوا أجزاء من سوريا والعراق على مدى الأشهر الماضية".

إقرا ايضا في هذا السياق: