أخبارNews & Politics

مخيّم جنين من نكبة الى أخرى- مع المهجّر عامر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

تقريرarabTV: حكاية المهجّر محمود عامر من جنين في شهادة على نكبة العصر

محمود ذياب موسى مصلح عامر:
ماذا فعل اليهود بالعرب؟ ذبحوهم. لقد طردونا من منازلنا ونحن فيها، لماذا؟ لأنّ لا قوّة رادعة لدى العرب
انظروا ماذا يحصل لليمن؟ ماذا فعلت دول الخليج وأمريكا هناك؟ إنّه مخطط إسرائيلي- أمريكي بالتعاون مع الدول الغربيّة بنيّة تصفية العرب


كما عوّدنا تلفزيون arabTV، بأن يطل علينا بكل ما يتعلّق في قضايا شعبنا وهمومه، وبكل ما هو جديد ومتجدّد دائمًا، يأتينا اليوم بحلقات برنامج جديد بعنوان "مخيّم جنين، من نكبة الى أخرى"، حيث يعرض شهادات حيّة من مواطنين هجّروا من بلداتهم. وفي الحلقة الأولى، تحدّث arabTV الى المواطن المهجّر محمود ذياب موسى مصلح عامر، الذي يعيش في قضاء حيفا هذه الأيّام، والذي روى لنا تفاصيل مؤثّرة جدًا عن التهجير على أمل العودة يومًا ما.

مونتاج: تامر أيّوب

تصوير وإخراج: وجدي عودة

وقال محمود ذياب موسى مصلح عامر: "أخرجونا من بلداتنا، ووضعونا في رمّانة، حيث قام أهل رمانة بقتل أحدنا بالبندقيّة بسبب حبّة تين، وبعدها وصلنا الى المخيّمة، وقاموا بترحيل المواطنين، ومنهم من وصل الى الناصرة أو حيفا، ولم نعرف أين وصل كلّ منّا". وتابع: "ما زلنا في هذه البلاد، الى أين سنذهب؟ لا مكان آخر لنا... لا أحد ينسى الأسى. ماذا فعل اليهود بالعرب؟ ذبحوهم. لقد طردونا من منازلنا ونحن فيها، لماذا؟ لأنّ لا قوّة رادعة لدى العرب. انظروا ماذا يحصل لليمن؟ ماذا فعلت دول الخليج وأمريكا هناك؟ إنّه مخطط إسرائيلي- أمريكي بالتعاون مع الدول الغربيّة بنيّة تصفية العرب".
وأشار بالقول: "واحد قد ينسى أو إثنان قد ينسيان ما حصل، ولكن هذه البلاد تبقى محفورة في دماغنا، والأجيال القادمة ستبقى تتذكّر لأنّ أبناء الجيل الجديد سيتذكرون أنّ آباءهم وأجدادهم حدّثوهم بشؤون هذه الأرض، فكيف ينسون؟". وتساءل: "هل تحب الدول العربيّة الشعب الفلسطيني؟ ماذا فعلوا في الشعب الفلسطيني في سوريّة؟ لا يريدون الشعب الفلسطيني بالمرّة لأنّه وما أن يزول الشعب الفلسطيني عندها ستتنفّس الدول العربيّة الصعداء، لأنّهم يأتون علينا بالمصائب، فالشعب الفلسطيني مثل حمل الحطب، أينما مال يصيب".


محمود ذياب موسى مصلح عامر

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
جنين مخيم